أبحاث ودراسات

تقرير (مرصد حرمون) الإخباري حول الوضع السوري: الأسبوع الأول (11 – 2016)

يُصدر مرصد مركز (حرمون) للدراسات المعاصرة، تقريرًا أسبوعيًا موسّعًا، يُقدّم فيه (بانوراما) شاملة عن الحدث السوري خلال أسبوع، والوضع الدولي والإقليمي الخاص بسورية، وفاعليات المجتمع المدني السوري والإقليمي والدولي، وكذلك حراك “المعارضة السورية”، السياسية والعسكرية، ويُسلّط الضوء على أوضاع وأعمال “النظام السوري” وميليشياته، كما يُقدّم قراءة سريعة في الصحف العربية والدولية ووسائل الإعلام، بهدف رصد أهم التفاصيل المتعلقة بالقضية السورية، تسهيلًا لمتابعتها من جانب القراء، المتخصصين وغير المتخصصين، وتوثيقها وجمعها في تسلسل واحد وواضح.

ويسعى (مرصد حرمون) لأن يكون هذا التقرير الأسبوعي شاملًا ومتكاملًا قدر الإمكان، عبر تناوله الحوادث السياسية والعسكرية، المهمة والمؤثرة، وعرض ما تُقدّمه وسائل الإعلام، وما يصدر عن الأطراف الدولية والإقليمية والمحلية من تصريحات وأقوال، وعن المسؤولين السياسيين والعسكريين من جميع الأطراف ذات الصلة، ملتزمًا الدقة والصدقية في نقل تجميع وتسلسل مادة التقرير.

ونظرًا إلى أهمية هذا التقرير، نعيد نشره في صحيفة (جيرون) كما هو، بالاتفاق مع المركز.

وفيما يلي تقرير (مرصد حرمون) عن الأسبوع الثاني من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2016.

 

 

 

المحتويات:

أولًا: الوضع الدولي والإقليمي الخاص بسورية

ثانيًا: حراك المعارضة السورية، السياسية والعسكرية

ثالثًا: فاعليات المجتمع المدني السوري والإقليمي والدولي

رابعًا: أوضاع وأعمال النظام السوري، وميليشياته

 

 

أولًا: الوضع الدولي والإقليمي الخاص بسورية

قالت الممثلة العليا للأمن والشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، إنها تعتزم زيارة إيران والسعودية الإثنين هذا الأسبوع في “إطار التواصل مع الجهات الفاعلة الرئيسية في المنطقة بشأن الأزمة السورية”.

قال مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية يوم الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2016 إن مقاتلة روسية اقتربت بشكل غير متعمد من طائرة تابعة للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة فوق سورية.

في وقت سابق من هذا الشهر تشرين الأول/ أكتوبر كشف استطلاع حصري لصحيفة إندبندنت، أن أغلبية الشعب البريطاني تؤيد إجراءً آخر في سورية لوقف معاناة المدنيين في الحرب التي مزقت حلب الشرقية.

واصل وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الأميركي جون كيري خلال اتصال هاتفي، الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر، مناقشة سبل حل الصراع في سورية، بما في ذلك تسوية الأوضاع حول حلب.

أفادت الخارجية الروسية بأن السفارة الروسية في دمشق تعرضت، يوم 28 تشرين الأول/ أكتوبر، لقذيفتي هاون، أطلقتا من ضاحية جوبر الخاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة، وتسببتا بأضرار مادية فقط. وقد دان مجلس الأمن الدولي، السبت 29 تشرين الأول/ أكتوبر، ذلك القصف.

أعلن رئيس إدارة العمليات في الأركان العامة الروسية سيرغي رودسكوي، أن النيران التي استهدفت في 28 تشرين الأول/ أكتوبر مدرسة في حي الأندلس في حلب، أطلقت من منطقة تخضع “للمعارضة المعتدلة” وأوقعت ضحايا من المدنيين.

قال دميتري بيسكوف الناطق الصحفي باسم الرئيس الروسي في معرض تعليقه على طلب توجهت به هيئة الأركان العامة إلى الرئيس بوتين بشأن استئناف الضربات الجوية الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2016 في حلب الشرقية إن الرئيس الروسي يعدّ استئناف الغارات الجوية في حلب أمرًا غير مفيد في الوقت الراهن.

بحث وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر في موسكو مع نظيريه السوري وليد المعلم والإيراني محمد جواد ظريف تكثيف الجهود لمحاربة الإرهاب. وقال لافروف في المؤتمر الصحفي المشترك الذي أعقب هذه المحادثات “يجب تصفية الإرهابيين حتى النهاية، و “إن الدول الغربية التي فرضت عقوبات ضد سورية، تتحمل جزءًا من المسؤولية عن تدهور الوضع الإنساني للسكان.”

أعرب غينادي غاتيلوف نائب وزير الخارجية الروسي، الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر، عن رفض موسكو لتسييس التحقيق في الهجمات الكيماوية في سورية مشيرًا إلى استغلال بعض الأطراف هذه القضية في الضغط على الحكومة السورية.

-أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف، الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2016 أنه لم تحلق أي طائرة روسية يوم الأربعاء 26 تشرين الأول/ أكتوبر فوق قرية حاس بمحافظة إدلب. فيما ادعت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا على صفحتها على فيسبوك أن القصف المزعوم لمدرسة حاس في محافظة إدلب هي محض رسومات كمبيوتر، مفبركة من جانب “الناشطين” وقناة الجزيرة القطرية وصحيفة الإندبندنت البريطانية.

وأخيرا، اتهمت ممثلية روسيا لدى الأمم المتحدة بجنيف، الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، طائرات التحالف الدولي بقصف المرافق والبنى التحتية المدنية والطبية في سورية.

دان أعضاء مجلس الأمن الدولي، في بيان صحفي، بأشد العبارات، قصف مدرسة في قرية حاس بمحافظة إدلب في 26 تشرين الأول/ أكتوبر، كما دان الهجوم على مدرسة في الجزء الغربي من حلب يوم الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2016.

أعلن مسؤول أميركي، السبت 29 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، أن “هجمات النظام (السوري) وداعميه على حلب مستمرة رغم التصريحات الروسية”، مشددًا على أننا نواصل مراقبة تصرفات روسيا وليس أقوالها، واتهم المسؤول النظام “باستخدام التجويع سلاحًا في الحرب”، ما يعد جريمة حرب بموجب اتفاقات جنيف.

جدد فيتالي تشوركين، المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة، في السبت 29 تشرين الأول/ أكتوبر، تمسك بلاده التام، إلى جانب وقف العنف في سورية، بالحرب الحاسمة على “داعش” و”النصرة” والزمر الأخرى التي على شاكلتهما، وأن موسكو منفتحة للتعاون مع شركائها بمن فيهم واشنطن، في جميع جوانب تسوية الأزمة في سورية، على أساس المساواة واحترام الالتزامات.

خلال استقباله منسقة السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي فيدريكا موغريني في طهران، أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن “إيران تولي اهتمامًا بالغًا لإرساء الأمن ومكافحة الإرهاب ووحدة أراضي سورية وسيادتها الوطنية وضمان مستقبلها برأي وصوت الشعب السوري فحسب”.

كشفت “راينيشه بوست” الألمانية الصادرة يوم السبت 29 تشرين الأول/ أكتوبر 2016 أن المساعدات الإغاثية لم تصل خلال الشهر الجاري إلا  إلى نحو 10في المئة فقط، من أصل قرابة مليون سوري يعيشون في 29 منطقة وهم في حاجة ملحة للغاية إلى المعونات.

أرسلت تركيا، الأحد 30 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، تعزيزات عسكرية إلى وحداتها في غازي عنتاب المحاذية لسورية، وتضمنت سيارات مصفحة ودبابات وأفراد ولوازم عسكرية، ونقل عن مصادر أمنية أن هذه التعزيزات ستستخدم في عمليات التطهير التي تستهدف تنظيم “داعش” في منطقة جرابلس.

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف “في ضوء ما يجري في سورية، يصل شركاؤنا الغربيون، وخاصة الأميركيون وكذلك البريطانيون في نوباتهم الهستيرية إلى حد الإساءة العلنية واستخدام كلمات مثل الهمجية وجريمة الحرب.”

قال إيغور كوناشينكوف، الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية الأحد 30 تشرين الأول/ أكتوبر إن “الطائرات الحربية الروسية والسورية لم تنفذ أي طلعات في أجواء حلب طوال ثلاثة عشر يومًا، فيما وجهت طائرات التحالف الدولي بقيادة واشنطن في غضون اليوم الماضي فقط 9 ضربات استهدفت الأحياء السكنية في الموصل ذات المليون نسمة.”

أبدى المبعوث الخاص للأمين العام المعني إلى سورية ستيفان دي مستورا، يوم 30 تشرين الأول/ أكتوبر 2016 استياءه وصدمته إزاء العدد الكبير من الصواريخ التي أطلقت بشكل عشوائي من جانب المعارضة المسلحة على ضواحي مدنية في غرب حلب خلال الثماني والأربعين ساعة الماضية.

مجددًا اتهاماته لواشنطن، اليوم الإثنين 31 تشرين الأول/ أكتوبر 2016 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016-، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن الولايات المتحدة لا ترغب في فصل المعارضة السورية المعتدلة عن الإرهابيين، كما عد جميع المسلحين من المعارضة المتمركزين في شرقي حلب متواطئين مع “جبهة النصرة”.

أعلنت موسكو، الاثنين 31 تشرين الأول/ أكتوبر، فشل مجلس الأمن في التوصل إلى توافق بشأن مستقبل الآلية المشتركة لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية والأمم المتحدة بشأن “الكيماوي” في سورية، وعدَّ، مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فيتالي تشوركين، النهج المسيس لدى بعض أعضاء مجلس الأمن سبب الفشل.

وبالتالي اكتفى مجلس الأمن الدولي، الإثنين 31 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، بقرار تمديد مهمة الآلية المشتركة بين الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيماوية للتحقيق في استخدام الكيماوي بسورية لمدة 18 يومًا بدلًا من عام لتنتهي مهمتها في 18 تشرين الثاني/ نوفمبر.

رجح مصدر برلماني روسي عرض الاتفاقية الروسية السورية الخاصة بإقامة قاعدة بحرية روسية في ميناء طرطوس السوري، على مجلس النواب الروسي مطلع الأسبوع المقبل

أعلن مفوض حقوق الإنسان والديمقراطية وسيادة القانون في الخارجية الروسية قسطنطين دولغوف، يوم 31 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، أن موسكو تنتظر رد فعل التحالف الذي تقوده واشنطن على انتهاك حقوق الإنسان وقتل المدنيين السوريين.

أعلنت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، الإثنين 31 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، تقديم إياد مدني استقالته من منصبه كأمين عام للمنظمة، فيما رشحت السعودية يوسف بن أحمد العثيمين، وزير الشؤون الاجتماعية الأسبق، أمينًا عامًا جديدًا لها.

أكد المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية بيتر كوك، الإثنين 31 تشرين الأول/ أكتوبر نية البنتاغون بدء عمليات استعادة مدينة الرقة السورية من قبضة داعش “خلال اسابيع”. وأن من المهم المحافظة على الضغط على داعش في أثناء معركة الموصل.

ذكر بيان صادر عن الجيش التركي، اليوم الأحد 30 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، إن القوات التركية المساندة للجيش السوري الحر قصفت تسعة وتسعين موقعًا لتنظيم “داعش”، وأربعة مواقع لميليشيا “ب ي د”، في ريف حلب الشمالي.

اقترح الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الثلاثاء 1 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، حفظ التراث المهدد في العراق وسورية في مركز محفوظات يبنيه متحف اللوفر ويتوقع افتتاحه في 2019 في شمال فرنسا.

أعلنت الحكومة الكندية في بيان نشرته على موقعها الرسمي، أمس الإثنين 1 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، أنها تعتزم استقبال 300 لاجئ خلال عام 2017، ضمن برنامج إعادة توطين اللاجئين الذي ترعاه المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

أكد الرئيس اللبناني ميشال عون، في حديث هاتفي مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري، الثلاثاء 1 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، أن “الوصول إلى حل سياسي سريع للأزمة السورية سينعكس إيجابًا على الوضع في لبنان من مختلف جوانبه، لا سيما فيما يخص إيجاد حل لمأساة النازحين السوريين”.

أكد وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، الثلاثاء 1 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، أن العسكريين الروس في سورية لا يستخدمون الطيران في حلب منذ ستة عشر يوما، وأن خطوات “المعارضة المعتدلة” تؤخر بدء العملية السياسية في سورية إلى أجل غير مسمى، مضيفًا أن المسلحين يقتلون عشرات المدنيين في حلب يوميًا لمحاولة الاقتراب من الممرات الإنسانية. كما أكد دميتري بيسكوف، الناطق الرسمي باسم الرئيس الروسي أن إعادة فرض الهدنة في حلب ضرب من المستحيل إذا ما استأنف المسلحون هجماتهم.

من جهة أخرى قال المتحدث باسم الخارجية الأميركية، جون كيربي، الثلاثاء 1 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، “نحن لا نفكر مثل روسيا بإرجاء اللقاءات السياسية إلى أجل غير مسمى، ولا نريد أن يكون (بشار) الأسد جزءًا من سورية على المدى البعيد.”

بحث رئيس هيئة الأركان العامة الروسية الجنرال فاليري غيراسيموف مع نظيره التركي خلوصي أكار في موسكو الثلاثاء 1 نوفمبر / تشرين الثاني الوضع في مدينة حلب السورية، وشدد على ضرورة الفصل بين جبهة النصرة وفصائل المعارضة “المعتدلة”.

أكد نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف، في 1 تشرين الثاني/ نوفمبر، أن عمليات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في سورية “غير مقبولة لأنها لا تتم بموافقة الحكومة السورية أو تكليف من مجلس الأمن الدولي”.

أعلنت الأمم المتحدة في بيان يوم الاثنين 31 تشرين الأول/ أكتوبر أن مكتبها في حلب تعرض لقصف دبابات ألحق أضرارًا في طبقاته العليا، لكنها لم تتحدث عن سقوط ضحايا، ولم تتهم جهة محددة بالقصف.

أشار وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، 2 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، إلى وجود خلافات بين بلاده وروسيا بشأن مصير رئيس النظام السوري بشار الأسد، مشددًا على أنه “لا يمكن توحيد المعارضة، ونظام الأسد مسؤول عن مقتل أكثر من 500 ألف شخص”.

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، الأربعاء، 2 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، إن بلاده مستعدة لتحمّل مسؤوليات أكبر وأكثر في ظل التطورات التي تعيشها المنطقة.

أجرى وزير الدفاع التركي، فكري إيشيق، الأربعاء 2 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، زيارة تفقدية لقوات بلاده على الحدود مع سورية وصرح أنّ قوات بلاده تؤدّي واجبها على أكمل وجه في المناطق الحدودية، وأنّ تركيا مستعدة لجميع الاحتمالات التي قد تحدث في المنطقة.

قال وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر، الأربعاء 2 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، إن تطويق الرقة قريب. وأشار إلى أن اللقاءات مع المسؤولين الأتراك مستمرة بشأن الدور الذي يمكن أن تلعبه أنقرة في ذلك.

اتهمت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، الأربعاء 2 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، النظام السوري بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، وقالت إنه ليس من الممكن تجاهل هذه الجرائم.

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية، الأربعاء 2 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، مقتل 6 من تنظيم “القاعدة”، بينهم قياديان، في سورية واليمن، في غارتين لطائرات بدون طيار،

أعلنت هيئة الأركان الروسية عن تطبيق تهدئة إنسانية لمدة 10 ساعات في حلب يوم الجمعة.

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الأربعاء 2 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، أن قنوات التواصل مع الولايات المتحدة الأميركية بشأن سورية “لاتزال قائمة” ولاسيما حول الأوضاع في حلب معربًا عن أمله “بالتوصل إلى تحقيق نتائج وألا تتخلى واشنطن عن الاتفاقات كما جرى في المرات السابقة”.

حذر مجلس الأمن الدولي اليوم الأربعاء، 2 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، من احتمال انتقال مسلحي تنظيم “داعش” في العراق إلى سورية، تحت وطأة العملية العسكرية الجارية لتحرير مدينة الموصل.

قال وزير الخارجية الألماني، فرانك والتر شتاينماير، في 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، إن وقف إطلاق النار في سورية لمدة عشر ساعات غدًا الجمعة “لا تكفي” لإيصال المساعدات الإنسانية للناس هناك، جاء ذلك في بيان خطي، نشره شتاينماير، عقب لقائه رياض حجاب، المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات السورية في العاصمة برلين.

عثرت السلطات التركية، يوم الخميس 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، على نفق يصل مدينة القامشلي السورية بقضاء “نصيبين” بولاية ماردين، جنوب شرقي تركيا، حفره مسلحو منظمة “بي كا كا” وذراعها السوري “ب ي د”، بطول 400 متر، للتنقل بين تركيا وسورية ونقل المعدات.

رفض المتحدث باسم الخارجية الأميركية، مارك تونر، الخميس 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، التعليق على تقارير عن نية واشنطن وأنقرة إرغام وحدات حماية الشعب الكردية على مغادرة منبج التي سبق أن انتزعتها من مسلحي “داعش”.

أكد المتحدث باسم التحالف الدولي لمحاربة “داعش”، العقيد الجوي جون دوريان، في 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، أن القوات التركية تمكنت بالتعاون مع المعارضة السورية من تحرير 50 قرية في شمال سورية كجزء من عمليات عزل الرقة تمهيدًا للبدء في تطهيرها.

قالت وكالات أنباء روسية يوم الخميس 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016 إن مسؤولين عسكريين من روسيا والولايات المتحدة ناقشوا إجراءات إضافية لضمان سلامة الطائرات الحربية الروسية وطائرات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

هدّد برلماني روسي، الخميس 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، بـ”تطهير” مدينة حلب من مقاتلي المعارضة السورية، ما لم يغادروا المدينة مع نهاية الهدنة الجديدة التي أعلن عنها الرئيس الروسي.

قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، الخميس 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بحث مع الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الروسي الوضع في سورية على خلفية قرار الهدنة الإنسانية.

أكدت وزارة الدفاع الروسية أن مروحية تابعة للقوات الجوية الفضائية الروسية تعرضت، الخميس 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، لقصف بقذائف الهاون من جانب مسلحين قرب تدمر السورية.

أعلن مصدر أمني روسي أن فرقاطة “الأميرال غريغوروفيتش” المزودّة بصواريخ من نوع “كاليبر” تتوجه الخميس إلى البحر المتوسط للانضمام إلى مجموعة السفن الحربية الروسية قرب سواحل سورية.

نقلت وكالة تسنيم الإيرانية عن مصادر صحفية، في 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، قولها إن “مصر أصبحت حريصة على تقديم المساعدات العسكرية وإرسال قوات إلى سورية للمشاركة في معارك الحكومة السورية ضد الإرهابيين، بعد أن ظهرت خلافات في المواقف بين مصر والمملكة العربية السعودية” مضيفة أن الحكومتين السورية والمصرية ستعلنان عن هذه التنسيقات رسميًا في مستقبل ليس ببعيد. في حين نفى مصدر عسكري مسؤول بالجيش المصري، الخميس 3 تشرين الثاني/ نوفمبر، ما تردّد من أنباء بشأن إيفاد قوات عسكرية مصرية إلى سورية للتنسيق مع قوات النظام في “محاربة الإرهاب”.

 

ثانيًا: حراك المعارضة السورية، السياسية والعسكرية

استهدف مقاتلو المعارضة السورية صباح اليوم الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2016 بقصف صاروخي مكثف عددًا من مواقع لقوات النظام السوري في محيط الأحياء الشرقية لمدينة حلب، كإشارة لانطلاق عملية عسكرية جديدة تهدف إلى كسر الحصار عنها. وتزامنت مع المعركة تظاهرات عدة خرجت في الأحياء المحاصرة.

استهدفت المعارضة المسلحة بستة صواريخ غراد مطار حميميم العسكري في محيط مدينة جبلة، حيث سقط صاروخان داخل المطار وصاروخان في قرية بديروتان وآخران في قريتي عين شقاق والشراشير، ما أدى لسقوط جرحى تم نقلهم إلى مشفى مدينة جبلة.

في حلب، سيطرت قوات المعارضة على معمل الكرتون ومناشر منيان وحاجزي الصورة ودشم الدواليب وساتر المستودع وكتلة مباني مشروع 1070 شقة، ثم سيطرت على ضاحية الأسد كاملةً بعد فرار قوات النظام منها. ودارت معارك على أطراف مشروع 3000 شقة، أدت إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف قوات النظام. وكانت قوات المعارضة قد استهدفت في بداية المعركة مواقع قوات النظام في مراكز القيادة ومطار النيرب العسكري بصواريخ الغراد والقذائف الثقيلة لشل حركة الطيران. وتمكنت في اليوم الأول من أسر عدد من قوات النظام وميليشيات “حزب الله” وحركة “النجباء” العراقية.

وفي ريف دمشق الغربي، سيطرت قوات النظام على الكتيبة المهجورة الواقعة بين مخيم خان الشيح وبلدة زاكية، وبذلك تكون قد فصلت المنطقتين عن بعضهما ضمن إطار سعيها لتهجير أهالي المنطقة بعد تضييق الحصار عليهم.

دارت، يوم السبت 29 تشرين الأول/ أكتوبر، اشتباكات على عدة نقاط من المحور الغربي لمدينة حلب الذي يشهد منذ يوم الجمعة معارك عنيفة، حيث سيطرت قوات المعارضة على كازية وقرية منيان وعلى المبنى الأصفر في منطقة منيان الاستراتيجية، كما كسرت خطوط الدفاع الأولى في مشروع 3000 شقة، بعد استهداف تحصينات قوات النظام الأسد بسيارات مفخخة. وكانت الحصيلة مصرع العشرات من قوات النظام، والميليشيات الموالية.

مقتل اثني عشر عنصرًا من قوات النظام بعد استهداف رتل عسكري على طريق “أثريا – خناصر”.

واصلت قوات المعارضة السورية المسلحة تقدمها في الأحياء الغربية بمدينة حلب، وأكدت، في 30 تشرين الأول/ أكتوبر 2016 سيطرتها على ضاحية الأسد وتقدمها نحو الحمدانية وسيف الدولة ومشروع 1070 شقة سكنية.

أعلنت المعارضة السورية المسلحة في 30 تشرين الأول/ أكتوبر 2016 انتهاء المرحلة الأولى من معركة فك الحصار عن حلب، وقد سيطرت المعارضة على مبان في أحياء حلب الجديدة غربي المدينة، كما قصفت بكثافة قوات النظام المتمركزة في الأكاديمية العسكرية.

أعلنت غرفة عمليات جيش الفتح في البيان الاول لمعركة حلب الكبرى كلا من حلب الجديدة ومشروع 3000 شقة والحمدانية وسيف الدولة والعامرية وأحياء حلب القديمة وسوق الهال والمشارقة والإذاعة وصلاح الدين مناطق عسكرية يطبق عليها حظر التجوال.

دارت اشتباكات عنيفة جدًا بين فصائل المعارضة وقوات النظام على جبهات الغوطة الشرقية في إثر محاولات تقدم الأخير على جبهات الريحان والشيفونية من محوري سجن النساء وأتوستراد دمشق -حمص.

بحث وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو؛ يوم الثلاثاء 1 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، في العاصمة القطرية الدوحة؛ مع رياض حجاب المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، آخر تطورات الوضع السوري، حيث جدد جاويش أوغلو دعم تركيا للمعارضة السورية.

صرح عدة معارضين سوريين في 1 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016 أن تعزيز روسيا قواتها بالبحر المتوسط مرتبط بتصريح وزير دفاعها سيرغي شويغو، الذي استبعد حلًا سلميًا بسورية، وعدّوا أن روسيا لم تكن ترغب في إيجاد حل سياسيّ منذ البداية.

دعا قادة من الجيش السوري الحر الأمم المتحدة، في 2 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، إلى الكف عن إطلاق تصريحات تتهمهم بقصف المدنيين الموجودين في مناطق سيطرة نظام الأسد في حلب، وقالوا إن الجيش الحر يقوم بتأمين الحماية للمدنيين.

صدّت قوات المعارضة السورية، يوم الأربعاء 2 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، هجومًا لقوات النظام على محور “جبل الأكراد” بريف محافظة اللاذقية.

دارت اشتباكات، مساء الأربعاء 2 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، بين حركة “نور الدين الزنكي” وتجمع “فاستقم كما أمرت”، العاملين في مدينة حلب، وتم تطويق الحادثة وحل الإشكال بين الفصيلين بعد عدة ساعات.

استعاد الجيش الحر العامل في إطار درع الفرات خمس قرى في ريف حلب الشمالي بعد أن كان تنظيم “داعش” قد سيطر عليها.

أعلنت فصائل المعارضة السورية 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016 عن بدء المرحلة الثانية من معركة فك الحصار عن حلب بينما سقط قتلى وجرحى جراء قصف بحلب وريفها وريف دمشق وإدلب. وقد بدأت هذه المرحلة باستهداف تحصينات قوات النظام في حلب الجديدة بسيارتين مفخختين، وتفجير عربة مفخخة مسيرة عن بعد عند حواجز النظام في مشروع 3000شقة.

 

ثالثًا: فاعليات المجتمع المدني السوري والإقليمي والدولي

خسرت روسيا مقعدها بمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، خلال الانتخابات التي أجرتها الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، لاختيار 14 عضوًا في المجلس، لمدة 3 سنوات تبدأ في الأول من يناير/كانون الثاني 2017.

دعا المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية، طارق جاسارفيتش الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، إلى إيصال تبرعات الدم إلى مناطق سيطرة المعارضة السورية أسوة بمناطق سيطرة النظام.

أعلنت “هيئة الإغاثة الإنسانية التركية”، الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، أنها تعمل بالتعاون مع مؤسسة الشيخ ثاني بن عبد الله للخدمات الإنسانية “راف” القطرية، على مشروع بناء قرية للسوريين في محافظة إدلب شمال سورية.

افتتحت جمعية “عطاء” الكويتية للإغاثة والتنمية، متجرًا، الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، في هاتاي التركية، بالتعاون مع القطاع الخاص بالولاية، يعود مردوده للأيتام السوريين.

أعلنت لجنة التحقيق الدولية المستقلة في سورية، الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، بدء تحقيق حول قصف جوي استهدف مدرسة في قرية حاس بمحافظة إدلب وأدى إلى مقتل عدد من التلاميذ والمدرسين.

مصير مجهول ينتظر 25 مريضًا بالقصور الكلوي في بلدة “مضايا” بريف دمشق الغربي المحاصرة من قوات النظام وميليشيا “حزب الله”، في ظل انعدام الأجهزة الطبية وسط مناشدات لإخراجهم قبل فوات الأوان.

دخلت إلى حرستا، في 28 تشرين الأول/ أكتوبر اثنتان وعشرون شاحنة مساعدات إنسانية (غذائية وطبية ومواد للنظافة) تابعة للأمم المتحدة.

قال مسؤول رفيع المستوى، يعمل في “الأونروا”، لصحيفة “إزفيستيا” يوم 30 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، إن نحو عشرة ملايين شخص غادروا سورية نتيجة النزاع.

أعدت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسف” بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة التركية مشروع “أعطني يدك يا أخي”، بهدف تحقيق الاندماج والانسجام الاجتماعي بين الشباب الأتراك والسوريين في عدة ولايات تركية.

أعلن المرصد السوري لحقوق الانسان عن وصول جثث أربعين عنصرًا سوريًّا من “داعش” إلى الرقة، من الذين قتلوا في معارك الموصل.

قال مسؤول في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) التابعة للأمم المتحدة إن هناك عجزًا حادًا يقدر بثلاثمئة مليون دولار في ميزانية الأمم المتحدة المخصصة لمساعدة السوريين النازحين داخل بلدهم.

تتعمق معاناة النازحين السوريين القاطنين في بعض مخيمات ريف درعا الغربي وريف القنيطرة -خاصة المخيمات المحاذية للشريط الحدودي مع الجولان المحتل- بانتشار الأمية بين أطفالهم، لافتقار مخيماتهم للمدارس.

غمرت المياه الناجمة عن الأمطار، مخيمات النازحين السوريين العشوائية في المنطقة الواقعة بين معبر باب السلامة الحدودي وبلدة إعزاز في محافظة حلب، وكذلك مخيمات “قطمة” القريبة من الحدود التركية، شمالي محافظة إدلب، وحولتها إلى بحيرات من الطين.

حذرت أكثر من ٦٥ منظمة وهيئة ومؤسسة سورية، من خطورة الوضع في سجن طرطوس الذي يواجه المعتقلون فيه حملة عنف كبيرة تهدد حياتهم.

بإشراف الهلال الأحمر السوري، تم في 2 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، إيصال قافلة مساعدات، تتألف من 32 شاحنة تحتوي 130 طنًا من المساعدات، إلى مدن ريف درعا الشمالي الغربي وذلك بالتعاون مع لجنة الصليب الاحمر.

قامت مجموعة تدعو للسلام في سورية بتنظيم تظاهرة “الأشلاء البشرية” الرمزية، الخميس 3 تشرين الثاني/ نوفمبر، أمام السفارة الروسية في لندن، وأوضحت “المجموعة السورية” أنها أغلقت مدخل السفارة الروسية احتجاجًا على الخطط الروسية لقتل المزيد من المدنيين في حلب.

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، في 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، إن عشرة من الكوادر الطبية والدفاع المدني قتلوا في 44 اعتداءً لقوات النظام السوري والقوات الروسية خلال تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

 

رابعًا: أوضاع وأعمال النظام السوري، وميليشياته

أكدت بثينة شعبان، مستشارة الرئيس السوري الإعلامية، الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر، أن السلطات السورية مع الطريق السلمي لتسوية النزاع المسلح في البلاد.

أكد مصدر أمني سوري لوكالة “سبوتنيك” الروسية، الجمعة 28 تشرين الأول/ أكتوبر، أن الطيران التركي حاول خرق المجال الجوي السوري، لكنه تراجع بعد تلقي تحذيرات من القوات السورية والروسية.

أصدر قائد الحرس الثوري في مدينة كازرون، محافظة فارس، بيانًا، في 29 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، نعى فيه قائد كتيبة الكوماندوز العميد محمد علي محمد حسيني، من دون أن يشير إلى تاريخ ومكان مقتله في سورية.

ذكرت “عكاظ” في عددها الصادر بتاريخ 29تشرين الأول/ أكتوبر أن قائد ميليشيا “فيلق القدس” في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني طلب من ميليشيات “الحشد الشعبي” التوغل في الأراضي السورية حال السيطرة على مدينة الموصل وإقامة معسكر داخل الحدود لمنع أي محاولة لتنظيم “داعش” من العودة إلى الموصل.

أكدت المستشارة السياسية والإعلامية برئاسة النظام السوري بثينة شعبان اليوم استعداد النظام لاستئناف الحوار السوري-السوري شريطة أن يعبر الجانب الآخر عن استعداده بهذا الشأن.

قال العميد حسين سلامي نائب القائد العام لـلحرس الثوري الإيراني، يوم 30 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، إن من يفرض معادلاته على الوضع الميداني في سورية ستكون له الكلمة الأولى في المفاوضات السياسية، مشيرًا إلى أن التغييرات في الميدان هي لصالح ما سماها “جبهة المقاومة”.

قال المتحدث باسم الحشد الشعبي أحمد الأسدي في مؤتمر صحفي ببغداد، السبت 29 تشرين الأول/ أكتوبر، إن “الساحتين السورية والعراقية متداخلتان، ما يستدعي الذهاب إلى أي مكان يكون فيه تهديد للأمن القومي العراقي، وهذا سيكون من خلال التنسيق بين الحكومتين العراقية والسورية”.

أفاد مراسل الجزيرة في لبنان، يوم 30 تشرين الأول/ أكتوبر، بمقتل مسلحين من حزب الله اللبناني في معارك حلب. ويرتفع بذلك عدد قتلى حزب الله في سورية خلال تشرين الأول/ أكتوبر إلى 31 قتيلا، بينهم قيادات في الحزب.

سيطرت قوات النظام بالكامل على تل كردي وتل صوان في الغوطة الشرقية، بعد معارك عنيفة خاضتها مع المعارضة المسلحة التي انسحبت وسط القصف العنيف والهجمات البرية المستمرة.

نصبت قوات النظام كمينًا لقوات المعارضة في الكتيبة المهجورة في ريف درعا وأوقعت بها خسائر بشرية كبيرة.

أجرى الرئيس السوري، بشار الأسد، الإثنين 31 تشرين الأول/ أكتوبر، اتصالًا هاتفيًا مع نظيره اللبناني، ميشال عون، هنأه فيه بانتخابه رئيسًا للبنان، حسبما أفادت الوكالة السورية للأنباء.

دان مجلس شعب النظام في 31 تشرين الأول/ أكتوبر 2016 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، استهداف التنظيمات الارهابية أحياء سكنية في حلب بالغازات السامة، داعيًا إلى تجريم ومحاسبة هذه التنظيمات ومن يدعمها ويقف خلفها.

في أثناء تشييع أسامة زمام، قائد مجموعة “درع الأسد،” الذي قتل في 30 تشرين الأول/ أكتوبر في معارك محافظة حماه، قتل شقيقه قصي في قرية “بتلعوس” الطرطوسية، بطلقات نارية في رأسه، من جراء إطلاق النار العشوائي على يد المشيعين.

بدأت صفحات موالي النظام بتوثيق قتلى جيش النظام في معارك حلب الأخيرة، بدءًا من 27 تشرين الأول/ أكتوبر، وكان قطع شبكة الإنترنت عن المدينة من جانب النظام أدى إلى توقف ذلك.

قالت مصادر خاصة لـ”الجزيرة” 31 تشرين الأول/ أكتوبر 2016 إن أسلحة متطورة وذخائر مقدمة من التحالف الدولي وصلت إلى قوات سورية الديمقراطية لاستخدامها ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في معركة الرقة التي ستبدأ في الثالث من تشرين الثاني/ نوفمبر 2016 المقبل.

أعلن التلفزيون الرسمي الإيراني، الإثنين 31 تشرين الأول/ أكتوبر عن “مقتل الجنرال المتقاعد في الحرس الثوري ذاكر حيدري، خلال الاشتباكات الدائرة في مدينة حلب شمالي سورية”.

ذكر رأس النظام السوري بشار الأسد، الإثنين 31 تشرين الأول/ أكتوبر، في حديث مع صحفيين غربيين أنه سيبقى على رأس السلطة في بلاده حتى العام 2021 على الأقل.

صدر تعميم رسمي في سورية، بمنع المحامين من نشر شكاواهم وانتقاداهم على صفحات “فيسبوك”. وقال نزار علي السكيف، نقيب المحامين، إنه بدأ بالفعل باتخاذ خطوات لمعاقبة بعض المحامين “بسبب نشاطهم على هذه الصفحات (فيسبوك)”، مؤكدًا أن هناك اقتراحات قدّمت للنقاش في البرلمان لـ”بيع أملاك المعارضين بالمزاد” لصالح عائلات قتلى ومصابي جيش النظام.

منعت ميليشيات موالية للنظام يوم 1 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، عبور قافلة مساعدات إنسانية للأمم المتحدة متوجهة نحو بلدتي عقرب وطلف بريف حماة الجنوبي.

يَتوقع تقرير المرصد الاقتصادي لمنطقة الشرق الأوسط وشمالي إفريقيا استمرار تراجع النمو في سورية في 2016. وتشير التقديرات إلى أن إجمالي الناتج المحلي قد تقلص بمتوسط سنوي بلغ 19 في المئة عام 2015، وأنه من المتوقع أن يواصل الانكماش في عام 2016 بنسبة 8 في المئة.

نقلت صحيفة “تايمز” البريطانية عن مصادر استخبارية غربية أن حاملة الطائرات الروسية “أميرال كوزنتسوف” المتوجهة حاليًا إلى الساحل السوري، سوف تمثل رأس حربة في رفد عملية موسكو العسكرية في حلب.

ظهر رئيس الاستخبارات الجوية في نظام الأسد، اللواء جميل حسن لأول مرة، على وسائل إعلام روسية أمس الثلاثاء 1 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، مثنيًا على ما فعله حافظ الأسد في الثمانينيات بمدينة “حماة” السورية، واصفًا أن قراره بتوجيه “الضربة” للمحافظة الثائرة عليه كان حكيمًا. وتمنى لو كان نظام بشار الأسد قد قام بفعل الشيء ذاته مع المعارضين السوريين الذين ثاروا عليه عام 2011، قائلًا “ونحن في هذه المرحلة لو حسمنا الموقف منذ البدايات لما وصلنا إلى هنا.”

أكد رأس النظام السوري، في 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، أن الولايات المتحدة الأميركية والدول الغربية الحليفة لها تتحمل المسؤولية عن إخفاق وقف إطلاق النار الأخير لأن الإرهاب والإرهابيين بالنسبة إليهم مجرد ورقة يريدون أن يلعبوها على الساحة السورية.

أبدت مديرة مكتب “نيويورك تايمز” في بيروت، آني برنارد، إعجابها بالأسد، مشيرة إلى امتلاكه شخصية واثقة من نفسها وودودة، وقالت إنه غير نادم. وغردت برنارد، الأربعاء 2 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “صباح الخير سورية، صباح الخير السيد الرئيس.”

كشف رئيس اللجنة الأمنية في محافظة حماة السورية العميد موفق أسعد، في 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، أن الهدف الرئيس لمسلحي “داعش” و”النصرة” هو الاستيلاء على طريق أثريا خناصر وقطع طريق حلب، وتقسيم سورية إلى قسمين.

قال الرئيس السابق لجهاز الأمن الداخلي في إسرائيل، في 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، لوفد سويسري زائر إن إيران تقود حاليًا قوات قوامها نحو 25 ألف مقاتل شيعي في سورية، أغلبهم ممن تم تجنيدهم من أفغانستان وباكستان.

أفادت مصادر مطلعة من داخل العاصمة الإيرانية طهران، في 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، أن عدد قتلى عناصر “فيلق القدس” وقوات “الفاطميين” الأفغان و”الزينبيين” الباكستانيين التي تطلق عليهم إيران “مدافعي الحرم” في سورية، خلال الأربع سنوات الماضية، وصل إلى 2800 قتيل، ومن المرجح أن يصل إلى 3000 حتى نهاية العام الجاري حيث تشتد المعارك.

 

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق