ترجمات

روسيا تبصق في وجه أميركا في يوم الانتخابات: أسطول بوتين الحربي يصل سورية في غضون 24 ساعة

روسيا تجهز لهجوم دموي في سورية، بينما تنشغل الولايات المتحدة بالانتخابات.

 00

فلاديمير بوتين: يتوجه أسطول سفن “أدميرال كوزنيتسوف” الروسي إلى سورية لتنفيذ هجوم كبير.

 

تقول مصادر عسكرية روسية إن أسطول حرب فلاديمير بوتين يستعد لشن هجوم واسع النطاق بصواريخ كروز على سورية التي مزقتها الحرب في غضون الساعات الأربع والعشرين القادمة.

وقد اشتعل الحديث ثانية عن “جرائم الحرب” و “مناطق حظر الطيران” في الوقت الذي ستقرر فيه الولايات المتحدة ما إذا كان دونالد ترامب أو هيلاري كلينتون سيفوز في السباق إلى البيت الأبيض.

01

حلب: المدينة المدمرة بفعل قصف الطائرات الروسية وطائرات قوات الأسد

 

أدان مسؤولون أميركيون علنًا حملة القصف الروسية في سورية، وهددوا مرارًا بفرض عقوبات على روسيا بسبب ما وصفه وزير الخارجية جون كيري بـ “أكبر الكوارث الإنسانية”. وحذر خبراء من أن التوترات بين الولايات المتحدة وروسيا بشأن الصراع يمكن أن تؤدي إلى انزلاق البلاد نحو “حرب عالمية”.

وصل أسطول الحرب الروسي إلى البحر الأبيض المتوسط في الأسبوع الماضي، حيث أعلن عن فتح ممر لمدة عشر ساعات، غير قابلة للتمديد، من أجل السماح للمدنيين والمتمردين بالفرار من مدينة حلب المدمرة.

لقد فشلت جميع المفاوضات من أجل السلام في سورية بين روسيا وقوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة، إذ إن لدى بوتين خمس سفن حربية وثلاث غواصات روسية الصنع تستعد لشن هجوم لإنهاء الحرب لصالح الكرملين والدكتاتور الوحشي بشار الأسد.

واتُهم الكرملين بارتكاب “جرائم حرب” خلال الصراع بسبب إلقاء الطائرات الحربية الروسية القنابل مرارًا وتكرارًا على المدنيين في حلب. وقال المصدر “إن الهدف الرئيس لمجموعة السفن الحربية، هو تنفيذ هجمات صاروخية على الإرهابيين خارج حلب، والذين يحاولون الوصول إلى المدينة”.

ونقلت وكالة أنباء سبوتنيك عن مصدر عسكري روسي تهديده: “ضربات كاليبر الصاروخية السابقة أصابت عشرات الأهداف الإرهابية؛ هذه المرة سوف تكون الأهداف المصابة بالمئات”.

وتتجهز المجموعة القتالية؛ التي تقودها حاملة الطائرات الروسية “الأدميرال كوزنيتسوف” والطراد القتالي “بطرس الأكبر؛ لعبور جزيرة قبرص وشن الهجوم بعد ذلك.

وأبلغت المصادر وسائل الإعلام الروسية أن الكرملين “يخطط لمهاجمة أهداف في جميع أنحاء منطقة حلب لإفشال خطط الإرهابيين بتوجيه الضربات على المناطق السكنية في المدينة”. كما قالت تلك المصادر إن الضربات ستوجه ضد أهداف لداعش كجزء من تلك الحرب الخاطفة.

 

02

الدمار: حلب تحولت إلى “كارثة إنسانية” بعد تعرضها للقصف الذي تنفذه قوات الأسد وروسيا

 

 

وكرر مسؤولون في مخابرات غربية القول إنهم يعتقدون أن لحاملة الطائرات والأسطول نية واحدة فقط، وهي التحذير من “هجوم عسكري كبير على حلب”.

وقد وصف وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون الوضع في حلب كحالة من “الرعب المروع” وقال إن مؤامرة بوتين كانت تستهدف الحفاظ على “نظام الأسد الملطخ بالدماء”.

استعرض بوتين عضلاته العسكرية بإرسال الأسطول الحربي لمطاردة “المنحدرات الصخرية البيضاء في دوفر” – كما وعد وزير الدفاع مايكل فالون بأن بريطانيا ستكون “مستعدة” للحرب مع روسيا في غضون السنتين المقبلتين.

 

 

 

اسم المقالة الأصلي Russia spits in face of US on election day: Putin war fleet Syria BLITZ ‘within 24 hours’
الكاتب  Henry Holloway هنري هولوي-
مكان وتاريخ النشر The Daily Star

8تشرين الثاني\ نوفمبر 2016

رابط المقالة http://www.dailystar.co.uk/news/latest-news/560280/Vladimir-Putin-Russia-Fleet-Syria-US-Election-Day-2016-Aleppo-Bombing-War-Crimes/
المترجم مروان زكريا
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق