سورية الآن

اليونيسيف: 25 طفلًا قضوا في الرقة و40 ألفًا محاصرون

ذكرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) أن 25 طفلًا قُتلوا وأُصيب آخرون، على خلفية احتدام المعارك في محافظة الرقة شمالي سورية، وأشارت إلى وجود أكثر من 40 ألف محاصر عند خطوط الاشتباكات.

وأوضح المتحدث باسم المنظمة كريستوف بوليراك، خلال مؤتمر صحفي من جنيف أمس الجمعة، أن “العنف الشديد في الرقة يهدد حياة أكثر من 40 ألف طفل محاصر، في ظروف خطرة للغاية”، مضيفًا أن المنظمة تتلقى “تقارير مثيرة للقلق من المنطقة”.

وتابع أنه “قُتل على الأقل 25 طفلًا في الرقة وأصيب آخرون، كما أن 80 ألف طفل هُجّروا من مناطقهم نتيجة الاشتباكات الدائرة في الرقة”، مشددًا على ضرورة “إجلاء الأطفال” من المحافظة بشكل آمن.

في السياق ذاته، كشف متحدث مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، ينس لاركا، أن معلومات، وصلت إليهم، تشير إلى وجود 200 ألف شخص محاصر في المنطقة، مضيفًا أن “المدنيين لا يستطيعون الوصولَ إلى المساعدات الإنسانية، وأن أكثر من 440 مدنيّ تضرروا من العملية العسكرية ضد تنظيم (داعش)”.

وقالت مصادر محلية في الرقة، أمس الجمعة: إن “45 شخصًا قضوا جرّاء استهداف التحالف أحياء في مركز الرقة، بقنابل الفوسفور الأبيض، خلال الـ 48 الساعة الأخيرة”، وفق وكالة (الأناضول).

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق