سورية الآن

الخارجية الروسية تخسر دبلوماسيًا جديدًا

ما زالت الأنباء متضاربة حول أسباب وفاة السفير الروسي في السودان ميرغياس سوفيتفش شيرينسكي، يوم (الأربعاء) الماضي، حيث ذكر بيان للخارجية السودانية أنه تم العثور على جثة السفير في “حوض سباحة”، بمقر إقامته بالخرطوم، وقال ممثل السفارة الروسية بالخرطوم إن السفير توفي “إثر نوبة قلبية، حسب أولى التحقيقات”، بحسب (أ ف ب).

أوضحت الشرطة السودانية أن الفحص الطبي لجثة السفير البالغ من العمر 55 عامًا، يرجح أن الوفاة كانت طبيعية داخل حوض السباحة؛ لعدم وجود “أي آثار لاعتداء جنائي”، ولم يتم العثور على أي “مواد سامة”، في حوض السباحة.

وكان شيرينسكي قد شغل سابقًا عدة مناصب، فقد كان ممثلًا لروسيا في منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونسكو)، كما عمل بين 1991 و1993 كنائب للسفير الروسي في اليمن، ثم عُيّن قنصلًا عامًا لروسيا في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية حتى عام 1996، ثم سفيرًا لروسيا لدى رواندا، منذ عام 2006 حتى 2013، ليتم نقله لشغل منصب سفير في السودان، حتى موعد إعلان وفاته.

شيرينسكي هو السفير الخامس الذي يعلن عن وفاته خلال عام واحد، بحوادث مختلفة كان من أهمها عملية قتل السفير الروسي في أنقرة أندريه كارلوف، في كانون الأول/ ديسمبر 2016، حيث تمت عملية اغتياله بـ “8 رصاصات”، خلال إلقاء كلمته بمعرض فني، وقد صرخ المهاجم، بحسب فيديو تم بثه -حينئذ- بأن العملية انتقام لضحايا مدينة حلب في سورية.

كما تم اغتيال يفس شانديلون مندوب وزارة الدفاع الروسية لدى حلف شمال الأطلسي (ناتو)، في العاصمة البلجيكية بروكسل، بطلق ناري بالرأس، كما أعلنت وزارة الدفاع الروسية، وذلك بعد أيام على اغتيال السفير الروسي بأنقرة، ولم ترد أي معلومات توضيحية حتى الآن عن تلك العملية.

وبعد أقل من أسبوع، أعلنت الخارجية الروسية العثور على سفيرها في اليونان أندريه مالانين ميتًا داخل منزله بالعاصمة أثينا، ليتبعه في كانون الأول/ يناير من العام الحالي إفادة الخارجية الروسية عن وفاة سفيرها لدى الهند ألكسندر كاداكين. ح – ق

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق