سورية الآن

بغداد تنفي علمها باتفاق نقل عناصر “داعش” للبوكمال

نفى سعد الحديثي المتحدث باسم المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، عِلم حكومة بلاده بالاتفاق الذي تم من خلاله نقل عناصر تنظيم (داعش)، من الحدود اللبنانية إلى منطقة البوكمال المحاذية للحدود العراقية.

‏وقال الحديثي، في بيان له يوم أمس الجمعة: “إن الأخبار التي تداولتها بعض وكالات الأنباء، حول علم الحكومة العراقية بالاتفاق الذي تم بموجبه نقل مئات من عناصر تنظيم (داعش) إلى مدينة البوكمال بمحاذاة الحدود العراقية، أخبارٌ كاذبة وملفقة”. وأضاف: “الموضوع حساس، ويمس الأمن الوطني العراقي”. مؤكدًا عدم اطلاع العراق على هذا الاتفاق، و”لم يؤخذ رأي الحكومة العراقية فيه، وحدث بعيدًا عنا بشكل كامل”.

يأتي تصريح الحديثي بعدما كشف تقرير لوكالة (فارس) الإيرانية عن أن اختيار مدينة البوكمال لنقل عناصر (داعش) إليها، بموجب اتفاق ميليشيات “حزب الله”، وتنظيم (داعش)، لم يكن اعتباطيًا، بل جرى بناء على اتفاق مسبق، بعلم الحكومة المركزية في بغداد. وقال تقرير الوكالة الإيرانية إن المتابعين لتطورات عملية نقل عناصر التنظيم يدركون أن ميليشيا “حزب الله” لم تقرر أو تفاوض وحدها.

في السياق ذاته، قال التحالف الدولي ضد (داعش)، أمس الجمعة: إن القافلة التي تقل مقاتلي (داعش) وأفراد أسرهم ما زالت في الصحراء السورية، بعدما عادت أدراجها من الحدود العراقية. واعتبر التحالف الدولي أنه غير معني بالاتفاق الذي تم إبرامه. (ف، م)

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. تنبيه: auto swiper
إغلاق