سورية الآن

(الباحثون السوريون) يتيحون فرص التعليم الجامعي في ألمانيا

حصل موقع (الباحثون السوريون) على “200 منحة دراسية”، تتيح الفرصة للطلاب “السوريين والعراقيين”، بمتابعة دراستهم في الجامعات الألمانية. وأوضح تقرير لـ (دويتشه فيله)، اليوم السبت، أن تلك المنح مخصصة “للدراسة في مجال الهندسة والاقتصاد وعلم الاجتماع”.

قال مهند ملك مؤسس الفكرة -وهو باحث متخصص بعلم الخلية السرطانية- إن كوادر الموقع يعملون على مساعدة “اللاجئين الراغبين في متابعة دراستهم في الجامعات الألمانية”، وأضاف: “بدعم من منظمة (كايرون) الألمانية؛ حصلنا على تلك المنح، وهي موجهة لجميع الطلاب الجامعيين الذين لم يعد بإمكانهم متابعة الدراسة في الجامعات السورية، بسبب الحرب، وللطلاب اللاجئين في الأردن وتركيا وألمانيا وفرنسا”.

أوضح ملك أنه يتم التحضير حاليًا، بالتعاون مع (كايرون)، لتقديم “منح لدورات تدريبية مع خبراء مختصين، لتطوير خبراتهم العملية في سورية والعراق”. ورأى أن العلم “يجعلنا نتقبل الرأي الأخر، بالرغم من الاختلافات الدينية والسياسية والفكرية”، وهذا “يساهم في بناء المجتمعات الديمقراطية”، وأشار إلى أن “ألمانيا واليابان بلدان خرجتا من الحرب مهزومتين، وهما الآن من أكبر الدول الاقتصادية في العالم، وأكبر الدول المنتجة للتكنولوجيا”.

يعمل في الموقع الذي انطلق عام 2012 نحو “500 شخص”، منهم باحثون وطلاب جامعات من مختلف أنحاء العالم، ويهدف العاملون فيه إلى “نشر آخر ما توصلت إليه البحوث العلمية، بطريقة مبسطة إلى العالم العربي”.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق