سورية الآن

المعارضة السورية تلتقي وزير الخارجية التركي في نيويورك

بحثت المعارضة السورية (الائتلاف والهيئة العليا للمفاوضات)، مع وزير الخارجية التركي جاويش أوغلو، التطوراتِ الميدانية والسياسية على الساحة السورية، وذلك على هامش اجتماع الجمعية العمومية للأمم المتحدة.

تركزت محادثات الطرفين على “آخر المستجدات السياسية والميدانية المتعلقة بالشأن السوري، إضافةً إلى بحث الخطوات والأولويات التي من الواجب اتخاذها في سبيل تحقيق الانتقال السياسي الذي نصت عليه القرارات الدولية”، وفق ما نقل موقع الائتلاف الرسمي.

في سياق متصل، دعا الأمين العام السابق للائتلاف عبد الإله فهد، إلى “محاسبة بشار الأسد وجميع المتورطين في استخدام الأسلحة الكيماوية في سورية، والتي أثبتتها لجنة تحقيق خاصة تابعة للأمم المتحدة”، وذلك خلال مشاركته في المؤتمر الخاص بالأسلحة “الكيماوية والألغام” الذي جرى في العاصمة الأميركية واشنطن، قبل أيام.

أشار الائتلاف، عبر موقعه الرسمي، إلى أن فهد قدم “خلال مداخلته شرحًا موسعًا لأعداد ضحايا الهجمات الكيماوية”، وقال: إن “عدم محاسبة الأسد على تلك الجرائم أعطته الضوء الأخضر لشن المزيد من الهجمات ضد الشعب السوري”.

طالب المسؤول المعارض المجتمعَ الدولي بـ “تقديم المساعدة العاجلة للشعب السوري، ودعم مطالبه بنيل الحرية والكرامة”، معتبرًا أن ذلك “لن يكون إلا من خلال تحقيق العدالة الانتقالية التي تأتي بعد محاسبة مجرمي الحرب”. (ص.ف).

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق