سورية الآن

فصائل “درع الفرات” تنصهر في مجلس قيادة موحد

أعلنت غرفة عمليات حوار كلس في بيان، أمس الإثنين، توحيدَ الكتل العسكرية التابعة لفصائل المعارضة المشاركة في عملية (درع الفرات)، تحت مجلس قيادة موحد، يرأسه فهيم عيسى.

قال فهيم عيسى، لـ (جيرون): إنّ “الهدف من عملية الاندماج هو توحيد الجهود؛ من أجل إدارة مناطق (درع الفرات)، أمنيًا وعسكريًا، بشكل أفضل”. وأوضح أنّ “من مهمات المجلس، التهيئة لتشكيل جيش وطني حقيقي، تحت مظلة وزارة الدفاع وهيئة الأركان في الحكومة السورية المؤقتة”.

بحسب بيان صادر عن الفصائل، تم التوصل إلى “تسمية إبراهيم الهادي النجار نائبًا لرئيس المجلس، والملازم أول وائل الموسى قائدًا عسكريًا”.

تتكون فصائل المعارضة المشاركة في عملية (درع الفرات) من ثلاث كتل رئيسية، هي: “كتلة السلطان مراد، كتلة النصر، وكتلة الجيش الوطني”.

يذكر أن فصائل المعارضة السورية فرضت سيطرتها على ما بات يُعرف بمنطقة (درع الفرات) والتي تضم مناطق (جرابلس، وإعزاز، والراعي، والباب)، في ريفي حلب الشّمالي والشرقي، بعد طرد تنظيم (داعش) منها، بدعم جوي ومدفعي من القوات المسلحة التركية. (ف، م).

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق