سورية الآن

ديلون: النظام السوري قصف (قسد) والاتصالات مع أربيل مستمرة

كشف العقيد رايان ديلون، المتحدث باسم قوات التحالف الدولي لمحاربة تنظيم (داعش)، أن النظام السوري “نفذ ضربة مدفعية، يوم الإثنين الماضي، في محيط أحد المواقع القتالية لـ (قوات سورية الديمقراطية)، شمال شرقي محافظة دير الزور”، مؤكدًا أن “(قوات سورية الديمقراطية) قامت بإبلاغ الروس عن طريق قناة تنسيق العمليات العسكرية المشتركة، بالحادثة، من أجل إبلاغ قوات النظام السوري بما حصل”.

قال ديلون، خلال مؤتمر صحفي عقده في بغداد، أمس الخميس: إن “الاستفتاء الذي أجراه إقليم كردستان العراق للانفصال عن الحكومة المركزية في بغداد شتت التركيز قليلًا عن عمليات محاربة (داعش)”. وأضاف: “نواصل اتصالاتنا مع كلٍ من عناصر حكومة الإقليم، والحكومة العراقية، والقوات الأمنية التابعة لها”، مشيرًا إلى أنه لا يستطيع التنبؤ “بالمستقبل، لكن حتى الآن العمليات الحالية مستمرة، ونحن نواصل مطاردة (داعش)”، بحسب وكالة (الأناضول).

تابع ديلون موضحًا بعض التفاصيل: “قبل الاستفتاء، لم يكن هنالك شك في ما تركز عليه القوات الأمنية العراقية، لكن الآن يمكنني القول إن التركيز الذي كان مثل شعاع الليزر على (داعش) لم تعد نسبته 100 بالمئة هناك؛ لذلك فإن هنالك تأثيرًا على مهمة هزيمة (داعش) في العراق بشكل عام، بسبب الاستفتاء”.

حول سير المعارك ضد التنظيم في العراق، قال ديلون: إن “القوات الأمنية العراقية أنهت المرحلة الأولى من عمليات الحويجة والشرقاط، بتطهير 1300 كيلومتر مربع، وتحرير 100 قرية”، وأضاف: “تم تحرير بلدة عانّة غربي الأنبار، ويتمّ الإعداد لعمليات تطهير راوة”. ونبّه إلى أن (داعش) يستخدم “دوريات تفتيش من أجل منع 65 ألف مدني تقريبًا يعيشون هناك من المغادرة. التنظيم يُمسك ويُعدم من يحاول الفرار؛ وهو ما يدل على جهود مقصودة للعدو في المخاطرة بحياة المدنيين وإخضاعهم”.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

إغلاق