سورية الآن

قوات النظام تنسحب ليلًا من محيط الميادين

انسحبت قوات النظام، ليلة أمس الجمعة، من كتيبة المدفعية، جنوب غرب مدينة الميادين بريف دير الزور، بعد سيطرتها أمس الجمعة على الموقع العسكري، بغطاء جوي روسي.

قال فراس علاوي رئيس تحرير موقع الشرق السوري لـ (جيرون): “إن قوات النظام انسحبت ليلًا، وهي حاليًا على بعد 15 – 20 كم من مركز مدينة الميادين، وكل الأخبار التي تفيد بتقدمها بالأحياء الجنوبية للمدينة عارية عن الصحة”.

أضاف علاوي: “إن النظام تقدم من مطار دير الزور العسكري عبر طريق البادية، والطريق الدولي الجديد، بمؤازرة من الطيران الحربي الروسي، حيث سيطر على كتيبة المدفعية وعلى أطراف مدينة الميادين، قبل أن ينسحب أمام الهجوم المعاكس الذي شنه مقاتلو تنظيم (داعش)”.

أفاد موقع (فرات بوست) أن قوات النظام تمكنت، خلال هجوم أمس الجمعة، من الوصول إلى مدينة الميادين، لأول مرة منذ خمس سنوات، حيث سيطرت على كتيبة المدفعية، ومزارع الشبلي، بعد تقدمها من محور التيم ومحور حميمة في بادية العشارة، بإسناد جوي روسي، وأكد الموقع تحليق ست حوامات روسية فوق كتيبة المدفعية، لدعم تقدم قوات النظام.

في السياق ذاته، أكدت مواقع إخبارية مقتل 19 من قوات النظام والميليشيات الحليفة له. وقد جدد الطيران الحربي الروسي قصفه لمدن وبلدات محافظة دير الزور، حيث شن غارات جوية على مدينة الميادين، فجر اليوم السبت، من دون ورود أنباء عن ضحايا حتى الآن، فيما سقط أحد المدنيين في غارات جوية على مناطق سيطرة تنظيم (داعش)، في مدينة دير الزور. (ف، م).

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق