سورية الآن

بطء لمّ شمل السوريين من اليونان إلى ألمانيا

ذكرت الحكومة الألمانية أن “322 لاجئًا وطالبَ هجرة سوري” في اليونان، تمكنوا من الالتحاق بذويهم في ألمانيا، من أصل “نحو 4950 شخصًا، معظمهم سوريون، كان المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين وعدَهم بلمّ شمل أسرهم، بحسب موقع (دويتشه فيله).

تسير عمليات لمّ شمل الأسر السورية من اليونان بـ “بطء شديد، خلال الأشهر التسعة الماضية من العام الحالي، حيث تمكن 6.5 بالمئة فقط من اللحاق بذويهم في ألمانيا”. وفق الموقع.

بررت وزارة الداخلية الألمانية بطء عمليات لمّ الشمل بـ “جهود التنسيق اللوجستية الكبيرة في اليونان، إضافة إلى ضرورة التنسيق، بين الحكومة الاتحادية والولايات، بشأن إيواء ورعاية وإسكان القادمين؛ بسبب محدودية الطاقة الاستيعابية لهذه الولايات”.

وأشارت الوزارة إلى “تشاور الحكومة الألمانية مع اليونان، حول أعداد من سيتم نقلهم، دون تحديد أي عدد للاجئين الذين ستتم الموافقة عليهم”.

يشار إلى إن هذا النوع من لمّ الشمل للأقارب الموجودين في بلدٍ، مثل اليونان، ليس هو “الإجراء ذاته الخاص بلمّ الشمل من أوطان اللاجئين”، وهو قانون (الحماية الثانوية) الذي تم تعليقه، في ألمانيا حتى آذار/ مارس 2018.

يذكر أن اتفاقية (دبلن) تعطي الحق للاجئين بإحضار أفراد أسرهم الموجودين في دولة أخرى، من دول الاتفاقية، خلال مدة ستة أشهر، ووفقًا للتقرير، فإن “ثلثي مَن وعَدهم المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين، بإلحاقهم بذويهم في ألمانيا، هم سوريون، إضافة إلى الكثير من الأفغان والعراقيين”. (ح.ق).

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق