سورية الآن

باريس تواصل دعم الدول المضيفة للاجئين السوريين

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون: إن “مسألة النازحين واللاجئين، في سورية ولبنان والأردن وتركيا، خطيرة للغاية”، مؤكدًا على “ضرورة توفير الحماية للاجئين”.

أضاف ماكرون، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي، في باريس أمس الإثنين، أن بلاده ستواصل دعمها لكافة الدول التي تتولى هذه المهمة، “وبخاصة لبنان، في إطار المنظمات الدولية”.

شدد الرئيس الفرنسي أيضًا على ضرورة “توفير الاستقرار في سورية والعراق، من أجل حل مسألة اللاجئين”، موضحًا أنه “تشاطر هذا الرأي، خلال محادثاته مع الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين”.

في السياق ذاته، شكرت (المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين) الولاياتِ المتحدة الأميركية على تقديمها “أكثر من 136 مليون دولار من التمويل في عام 2017″، بهدف سد النقص، وتجنب التخفيضات في الخدمات التي تشتد الحاجة إليها لدى اللاجئين السوريين في لبنان”.

ذكرت المفوضية، في بيان لها أمس الإثنين، أن “الدفعة الأخيرة من التمويل (73.5 مليون دولار) أتت في وقت حرج، إذ لم تموّل عمليات المفوضية في لبنان لعام 2017 سوى بنسبة 56 في المائة؛ ما أدى إلى عجز قدره 205 ملايين دولار”.

قالت ممثلة المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في لبنان، ميراي جيرار: إن “المساهمة السخية للأموال من الولايات المتحدة تأتي في لحظة حرجة، حيث يزداد القلق، بين مجتمعات اللاجئين في لبنان الذين يواجهون قدرًا كبيرًا من عدم اليقين، وإنها مثال آخر على تضامن شعب الولايات المتحدة، بوقوفهم مع شعب لبنان في المساعدة على معالجة آثار المأساة السورية، ومع اللاجئين الذين ما زالوا بحاجة إلى الحماية والمساعدة، وسوف تحدِث هذه المساهمة فرقًا هائلًا”، وفق صحيفة (الشرق الأوسط).

Author


Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/customer/www/geiroon.net/public_html/wp-content/themes/andalus/framework/functions/media-functions.php on line 72

مقالات ذات صلة

إغلاق