سورية الآن

موسكو تحذر من انهيار خفض التصعيد جنوب سورية

حذرت وزارة الدفاع الروسية في بيان لها، اليوم الأربعاء، من “انهيار اتفاق خفض التصعيد في جنوب سورية”، وحمّلت واشنطن المسؤوليةَ الكاملة عن ذلك، وجاء في البيان أن “الأمور لم تعد بحاجة إلى خبير، للتكهن بمحاولة انتهاك اتفاق السلام، في منطقة خفض التصعيد الجنوبية”.

أضاف البيان أن “واشنطن تسمح لتنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، بالتحرك بحرية في المنطقة المتاخمة لقاعدة التنف”، على الحدود السورية الأردنية العراقية، وأن “موسكو تريد معرفة كيف عبر نحو 300 من متشددي التنظيم في شاحنات (بيك أب)، من منطقة تسيطر عليها الولايات المتحدة، وحاولوا إغلاق الطريق السريع بين دمشق ودير الزور الذي كان يستخدم لإمداد القوات السورية”. وفق (رويترز).

قال البيان: “بالإضافة إلى ما سبق هناك نحو 600 متشدد، يتمركزون في مخيم لاجئين في المنطقة الخاضعة للسيطرة الأميركية، توجهوا مؤخرًا إلى موقع جمركي سابق، يُعرف باسم (طفس) على الحدود السورية الأردنية هذا الشهر؛ واستولوا على إمدادات غذائية وطبية كانت في طريقها إلى السكان”. وطالبت موسكو “الولايات المتحدة بأن تفسر العمى الانتقائي، تجاه المتشددين الذين ينشطون تحت أعينها”.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق