سورية الآن

مقتل عصام زهر الدين في دير الزور

أعلنت وسائل إعلام موالية للنظام مقتلَ العميد في الحرس الجمهوري، وقائد عمليات جيش النظام في دير الزور “عصام زهر الدين”، في انفجار لغم من مخلفات تنظيم (داعش)، في منطقة حويجة صكر قرب مدينة دير الزور.

وكان النظام يقدّم زهر الدين كـ “بطل” صمد في مواجهة هجمات تنظيم (داعش) على دير الزور، وكان يُلقب “نافد أسد الله”.

يذكر أن زهر الدين الذي ينحدر من محافظة السويداء يمتلك سجلًا حافلًا بجرائم الحرب والانتهاكات بحق أبناء دير الزور، ونشرت له عدة صور قرب جثثٍ أشرف على قطع رؤوس أصحابها، وقد أثارت تهديداته الأخيرة للاجئين والنازحين السوريين، بالانتقام منهم إذا ما عادوا إلى البلاد ردود فعل سلبية.

ورغم أن المعارضة السورية أعربت عن ارتياحها لمقتل زهر الدين بسبب ما ارتكبه من انتهاكات وجرائم حرب بحق المدنيين في سورية، إلا أنها أعربت عن أسفها لأنه قُتل دون أن يُحاكم على جرائمه. واتهمت النظام السوري بتصفيته بسبب ما وصفته بـ “إنتهاء دوره” و”تورطه بما هو أكبر منه”.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق