سورية الآن

العميد بري: المناطق الخارجة عن سيطرة النظام ستكون آمنة

أكدّ العميد أحمد بري رئيس وفد المعارضة السورية إلى مباحثات أستانا، دخول مناطق في ريف حماة ضمن اتفاقات “خفض التصعيد”، وقال لـ (جيرون): إنّ “كلّ المناطق الخارجة عن سيطرة النظام ستكون آمنة”، وأشار إلى أنّ “اتفاق (خفض التصعيد) في ريف حماة الشمالي، سيمتد من بلدة (سنجار) في ريف إدلب الجنوبي، إلى بلدة (سكيك) في ريف حماة الشمالي”.

وأوضح أنّ “المناطق غير الداخلة في اتفاقات خفض التصعيد، لن يدخل إليها النظام”، فيما تحفّظ على أنباء، مفادها أنّ “منطقة الرهجان وما حولها ستكون خاصة بمقاتلي (هيئة تحرير الشّام)، الرافضين لاتفاقات التسوية”.

نفى بري “أن تكون مدينة (تل رفعت) وما حولها في الريف الشمالي من حلب، مشمولة باتفاقات (خفض التصعيد)، مشيرًا إلى أنّها ستخضع لتوافقات إقليمية بين روسيا وتركيا”.

وكان مؤتمر أستانا الأخير قد انتهى باتفاق الدول الضامنة (تركيا، روسيا، وإيران)، على أن تشمل مناطق “خفض التصعيد” محافظة إدلب، وأجزاء من ريفي حماة واللاذقية

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق