سورية الآن

(رايتس ووتش) تحذر من فيتو روسي حول سورية

طالبت (هيومن رايتس ووتش) روسيا، بعدم استخدام حق النقض (الفيتو) في مجلس الأمن الدولي، لعرقلة تمديد آلية التحقيق المشتركة، حول الجهة المسؤولة عن استخدام الأسلحة الكيماوية في سورية.

ذكرت المنظمة، في بيان أمس الأحد، أنه “إذا عرقلت روسيا تمديد هذه الولاية؛ فإنها تعطي المسؤولين عن الهجمات الكيماوية في سورية الضوءَ الأخضر، لمواصلة استخدام الأسلحة الكيماوية”. ورأت أن “منع تمديد ولاية اللجنة سيبعث برسالة إلى أعضاء آخرين، في اتفاقية حظر الأسلحة الكيماوية، مفادها أن لا مشكلة في تجاهل الحظر المفروض على هذه الأسلحة”.

أشارت المنظمة إلى أن “الفيتو الروسي، ضد تمديد الولاية، سيتنافى مع التصريحات السابقة للمسؤولين الروس، حول أهمية التحقيق في استخدام الأسلحة الكيماوية”، معتبرةً أن “استخدام الكيماوي في سورية يدين المسؤولين الروس، وعلى رأسهم رئيس البلاد (فلاديمير بوتين)”.

من المقرّر أن يبحث مجلس الأمن، في تشرين الثاني/ نوفمبر، مسألةَ تمديد مهمة خبراء الأمم المتحدة، ومنظمة حظر الأسلحة الكيماوية بشأن سورية لمدة سنة، إلا أن روسيا تريد ربط هذا التجديد بما سيتضمنه التقرير المقبل للخبراء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق