سورية الآن

انقطاع الدعم يهدد آلاف الطلاب في إدلب

يهدّدُ الانقطاع عن التعليم آلافَ الأطفال، بمخيمات النزوح في ريف إدلب؛ بسبب توقف دعم المؤسسات التعليمية في الحكومة المؤقتة، ومنظمات المجتمع المدني.

قال عبد الرحمن حمادة، معاون مدير تربية حماة لـ (جيرون): إنّ “نحو سبعة آلاف طفل مهددون بالحرمان من التعليم؛ بسبب انقطاع الدعم عن 15 مدرسة ابتدائية تابعة للمديرية، في مخيمات ريف إدلب الشّمالي”.

وأوضح أنّ “تلك المدارس تضم نحو 450 مدرّسًا ومدرّسة، يعملون منذ العام الماضي بشكل تطوعي، ولا يستطيعون الاستمرار في العمل دون توفير رواتب لهم؛ ما يهدد العملية التعليمية في تلك المدارس، وينذر بتسرب آلاف الطلاب”.

بدأت العملية التعليمية في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام بمحافظة إدلب، في 15 أيلول/ سبتمبر الماضي، وسط تنوّع مصادر الدعم للمدارس القائمة في المحافظة، ما بين مديرية التربية الحرة في المحافظة، وعدد من منظمات المجتمع المدني، بإشراف وزارة التربية في الحكومة السورية المؤقتة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق