سورية الآن

معالم حضارة سورية تُزين دوار المحراب في إدلب

قامت منظمة (ركين لبناء الوطن)، أمس الأحد، بإعادة تأهيل دوار (المحراب)، في إدلب المدينة، من خلال رسم لوحةٍ فنيّةٍ ترمز إلى وحدة السوريين، أطلقت عليها اسم (معالم حضارة سورية) من مختلف المحافظات؛ وذلك وفاءً منها لمهجّري مدن وأرياف (دمشق، حلب، حماة، حمص).

قال بلال جبيرو، مدير المكتب التنفيذي في (منظمة ركين)، لـ (جيرون): إنّ “العمل ينبع من المشتركات الحضارية للمدن السورية، وقد أنجِز من خلال رسم لوحةٍ تحاكي المكونات الحضارية السورية، من ياسمين دمشق إلى نواعير حماة”.

وأضاف: “عملنا على إعادة تأهيل دوار المحراب، منذُ نحو ثلاثة أشهر، بعد أن تعرّض لقصف طائرات النظام، مشيرًا إلى أنّ الهدف من اللوحة الترحيبُ بالمهجرين قسرًا من ريف دمشق وحماة وحمص”، لكنها “تعرضت للتخريب، من خلال تشويهها باللون الأسود، من قِبل مجهولين”.

تبلغ مساحة اللوحة نحو مئة متر مربع، وتم تدشينها مساءَ أمس الأحد، بحضور عدد كبير من أهالي مدينة إدلب، إضافة إلى المهجرين إلى المدينة، من أبناء (حماة، حمص، حلب، ودمشق).

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق