سورية الآن

العليا للمفاوضات ترفض دعوة موسكو إلى سوتشي

أكد محمد علوش، مسؤول المكتب السياسي في (جيش الإسلام)، اليوم الأربعاء، أن المعارضة السورية سترفض مؤتمر “الجماعات السورية” المزمع عقده في 18 تشرين الثاني/ الحالي، برعاية روسيا، ووصفه بأنه سيكون اجتماعًا بين النظام والنظام.

أضاف علوش -وهو عضو الهيئة العليا للتفاوض- أن “الهيئة تفاجأت بذكر اسمها ضمن قائمة المدعوين، وهي بصدد إصدار بيانٍ مع قوى أخرى يحددُ الموقف العام الرافض لهذا المؤتمر”. بحسب (رويترز).

يأتي حديث علوش، بعد يوم واحد على اختتام الجولة السابعة من محادثات أستانا، بين وفد الفصائل العسكرية ووفود الدول الضامنة (روسيا/ تركيا/ إيران)، دون أي اختراق حقيقي لمسار العملية السياسية، وفشلِ إلزام موسكو بما تعهدت به، ضمن اتفاقات خفض التصعيد بين الطرفين.

يشار إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين طرَح، في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، مبادرة لعقد ما سمّاه “مؤتمر الشعوب السورية”، يضم معظم مكونات الشعب السوري الإثنية والعرقية الموالية والمعارضة، فيما حددت وزارة الخارجية، خلال اليومين الماضيين، أسماء الشخصيات والهيئات والأحزاب المزمع مشاركتها في المؤتمر الذي يفترض تنظيمه في مدينة (سوتشي) جنوب غرب روسيا.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق