سورية الآن

إيران: محادثات أستانا مستمرة وقوات النظام ستتجه إلى الرقة

 

أعلنت طهران، أمس الجمعة، أن اجتماعات أستانا حول سورية مستمرة، حتى “عودة السلام الدائم في سورية”، وأن قوات النظام السوري ستتقدم “شرق الفرات، لتحرير مدينة الرقة السورية”، من (قوات سورية الديمقراطية).

قال مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والإفريقية، حسين جابري أنصاري: إن “اللقاءات في أستانا، بشأن التسوية في سورية، مستمرة حتى عودة السلام الدائم إلى هذا البلد”، مضيفًا في تصريحات لوكالة (إرنا) الإيرانية: “نحن نواصل هذا المسار حتى الوصول إلى استقرار وثبات في سورية”.

زعم جابري أن “إيران تسعى، في إطار مفاوضات أستانا، إلى تعزيز السلام في سورية، إضافة إلى سعيها للحصول على إجماع دولي، في ما يتعلق بالأزمة السورية”. واعتبر أن هناك “ضرورة للاستفادة من الانتصارات على الإرهاب، لتعزيز المسار السياسي في سورية، وتجاوز ما تواجهه مسيرة السلام والاستقرار هناك من عوائق وتحديات”، على حد زعمه.

من جهة ثانية، قال علي أكبر ولايتي، مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية، أمس الجمعة: إن جيش النظام السوري “سيتقدم قريبًا في شرق الفرات؛ لتحرير مدينة الرقة السورية”، معتبرًا أن “الأميركيين، في تموضعهم شرق الفرات، يسعون إلى تقسيم سورية إلى جزأين، وكما أنهم لم ينجحوا في العراق، فإنهم لن ينجحوا أيضًا في سورية”، وفق موقع (روسيا اليوم).

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق