سورية الآن

الرقة.. (قسد) تسهّل دخول أهالي “المشلب” مقابل دعم الفدرلة

 

سمحت ميليشيا (قسد)، أمس الأحد، لنحو خمسة آلاف من أهالي “حي المشلب” في مدينة الرقة، بالعودة إلى منازلهم، مقابلَ تعهّدِ العائدين -خطيًّا- بـ “تحمّل كامل المسؤولية بالدخول إلى الحي، وبعدم إثارة المشكلات، وبالتعاون مع الجهات الإدارية والأمنية المختصة، وبالحفاظ على أمن المدينة واستقرارها”.

أكّد محمد حجازي، نائب رئيس مجلس محافظة الرقة التابع للائتلاف، عودةَ بعض الأهالي إلى الحي كدفعة أولى، بعد أن تمّ (تعفيشه) من قبل عناصر الميليشيا، وقال لـ (جيرون): إنّ “ميليشيا (قسد) سمحت للأهالي بالعودة، مقابل دعم الفيدرالية وتجنيد أبنائهم”.

رفض إسماعيل السالم، عضو الهيئة الوطنية في محافظة الرقة، وهو من أبناء الحي، محاولات (قسد) الضغط على الأهالي، لتجنيد أبناء الحي، وقال لـ (جيرون): إنّ “احتجاجات الأهالي ستمنع محاولات (قسد) لتجنيد أبناء الحي”. وأوضح أنّ “نسبة الدمار في الحي تتجاوز 60 بالمئة، ويفتقر إلى الخدمات الأساسية: (ماء، كهرباء، وطرق..)”، مشيرًا إلى أن “عدد سكان الحي يبلغ 50 ألف نسمة”.

تمنع ميليشيا (قسد) أهالي الرقة من العودة إلى منازلهم؛ بذريعة تفكيك الألغام، والضرورات الأمنية، وسط اتهامات من قبل الأهالي لـ (قسد)، بأن تلك الذرائع تأتي للتغطية على عمليات السرقة التي يقوم بها عناصر الميليشيا.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق