سورية الآن

واشنطن: إيران سلمت الحوثي صواريخ (قيام)

 

دعت واشنطن مجلسَ الأمن الدولي إلى تحميل طهران مسؤولية انتهاك قرارَين لمجلس الأمن يتعلقان بقضية التسليح: الأول أن طهران انتهكت قرار مجلس الأمن الذي ينص على أن تحصل طهران على موافقة المجلس، قبل بيع أي سلاح إيراني، والثاني أنها أعطت جماعةَ الحوثي التي يحظر توريد السلاح إليها أسلحةً، من بينها صواريخ من نوع (قيام).

قالت مندوبة الولايات المتحدة في مجلس الأمن نيكي هايلي، أمس الثلاثاء: إن “المعلومات التي كشفت عنها السعودية أظهرت أن الصاروخ، الذي أطلق في تموز/ يوليو، إيراني من طراز (قيام)”، وأشارت إلى أنه “من الأسلحة التي لم تكن موجودة في اليمن، قبل الصراع”، وفق وكالة (رويترز).

أضافت هايلي أن “الحرس الثوري الإيراني انتهك قرارين لمجلس الأمن، بشأن اليمن وإيران بتقديمه الأسلحة للحوثيين”، وقالت إن “صاروخًا تمّ إسقاطه فوق السعودية، يوم السبت، ربما يكون إيراني المنشأ أيضًا”. ودعت “الأممَ المتحدة والشركاء الدوليين إلى اتخاذ الإجراء اللازم لتحميل النظام الإيراني المسؤولية عن هذه الانتهاكات”.

في المقابل، رفضت إيران الاتهامات، وزعم مندوب طهران لدى الأمم المتحدة، غلام علي خوشرو، في رسالة إلى مجلس الأمن أمس الثلاثاء، أن هذه الاتهامات “لا أساس لها وخاطئة”.  وأضاف: “تدعو إيران إلى التحلي بضبط النفس والحكمة، بدلًا من الاستفزاز والتهديد الذي قد يسبب مزيدًا من الاضطرابات في هذه المنطقة المتوترة بالفعل”.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق