سورية الآن

إضراب مؤسسات تعليمية احتجاجًا على ممارسات “الزنكي”

أعلنت مديريات التربية، في أربع محافظات سورية، إضافة إلى مؤسستين تعنيان في دعم العملية التعليمة، أمس الأحد، إضرابًا عامًا، مدة يومين، في كافة المؤسسات التابعة لها، بما فيها المدارس؛ احتجاجًا على استمرار اعتقال (حركة نور الدين الزنكي) محمد مصطفى، مدير تربية حلب الحرة.

صدرت بيانات عن مديريات التربية في محافظات (حلب، إدلب، حماة، درعا)، إضافة إلى مؤسستي (الأقصى، وارتقاء)، أعلنت فيها تعليق العمل في المؤسسات التابعة لها؛ احتجاجًا على استمرار اعتقال مصطفى، داعيةً العسكرَ إلى عدم التدخل في الشؤون المدنية.

قال ياسين ياسين، مدير التربية الحرة في إدلب، لـ (جيرون): إنّ “هدف الإضراب إيصال رسالة إلى الجهات العسكرية، مفادها عدم التدخل في العملية التعليمية”، مُشيرًا إلى أنّه “إذا لم يستجب العسكر لمطالبنا في الإفراج عن مصطفى؛ فسنحشد تظاهرة كبيرة ضد فعلتهم هذه وتدخلهم في الشؤون التربوية”.

تتهم (حركة نور الدين الزنكي) مصطفى، بالتواصل مع (هيئة تحرير الشام)؛ والتنسيق معها، لكي تكون مديرية التربية الحرة في حلب تابعة لها، وهو ما تنفيه مصادر مقرّبة من مصطفى.

اختطف مجهولون (مصطفى) وسائقه وإعلامي، من مديرية التربية الحرة في حلب، في الثاني من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، وأعلنت حركة “نور الدين الزنكي” مسؤوليتها عن اعتقاله، ثم أفرجت في ما بعد عن السائق والإعلامي، وأبقت على مصطفى.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق