سورية الآن

“المؤقتة” تنفي دعوة السوريين للتطوع في (غصن الزيتون)

 

نفى العقيد هيثم العفيسي، نائب رئيس هيئة الأركان في الحكومة السورية المؤقتة، إطلاقَ حملة لتجنيد الشبان السوريين في تركيا، ضمن قوات عملية (غصن الزيتون)، وقال لـ (جيرون): إنّ “البيان المتداول غيرُ صادرٍ عن الحكومة السورية المؤقتة، وإن مَن أصدره هو شخص يقيم في ولاية (هاتاي)، لا صفة رسمية له في الحكومة”.

وأوضح أنّ “الجيش الوطني ليس بحاجة إلى مقاتلين جدد، كي يطلب من الشبان السوريين في تركيا التطوع في صفوفه”، وأشار إلى أنّ “عملية (غصن الزيتون) تجري كما هو مخطط لها، حتى الآن”.

وأثار بيان ممهور بختم الحكومة السورية المؤقتة، يدعو الشبان السوريين في تركيا إلى الالتحاق بصفوف مقاتلي الجيش الوطني، للقتال ضمن عملية (غصن الزيتون) إلى جانب القوات التركية، ردّات أفعال، بين مرحب وغاضب. حيث رحب ناشطون سوريون على مواقع التواصل الاجتماعي بالدعوة؛ من أجل القضاء على ميليشيا (قسد) الانفصالية، فيما أبدى آخرون غضبهم من البيان، متسائلين: “أين كان هؤلاء الشبان، حين كانت قوات النظام تتقدّم في ريفي إدلب وحماة!”.

إلى ذلك، ذكرت صحيفة (ديلي صباح) التركية أنّ “سوريين راجعوا مراكز التجنيد في العاصمة أنقرة، وولايات: (إسطنبول، قونية، أيدين، عثمانية، قهرمان مرعش، شانلي أورفة، مرسين، أضنة، وهطاي)، وقدّموا طلبات للالتحاق والتطوع في عملية (غصن الزيتون)”.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق