سورية الآن

“المعتصم” و”اللواء 51″ لا يشاركان في (غصن الزيتون)

 

نفى العقيد هيثم العفيسي، نائب رئيس هيئة الأركان في الحكومة السورية المؤقتة، ما تناقلته وسائل إعلام من تصريحاتٍ نُسبت إليه، تتضمن “نية الجيش السوري الحر محاربة القوات الأميركية، في حال منعت تقدّمه ضد (قسد)، في منبج شرق حلب”، وقال لـ (جيرون): إنّ “الفصائل المدعومة من أميركا كـ (المعتصم، واللواء 51) في الشمال السوري، لا تُشارك في عملية (غصن الزيتون)”.

وأشار إلى أنّ “عملية (غصن الزيتون) حققت أهدافها، في توجيه ضربات موجعة لميليشيا (قسد)”، وأوضح أنّ “الظروف الجوية، وصعوبة التضاريس، والحفاظ على أرواح المدنيين، تحول دون تقدّم القوات البرية على الأرض بشكل سريع”. ولفت إلى أنّ “العملية العسكرية في عفرين قد تحقق أهدافها دون الدخول إلى مركز المدينة؛ في حال قررت التنظيمات الإرهابية الانسحاب منها، وترك قرار حكمها للسكان المحليين”.

أشاد العفيسي بمقاتلي الجيش السوري الحر الذين يشاركون في عملية (غصن الزيتون)، وقال: إنّهم “يشاركون بتكتيك عسكري مثالي على الأرض”، وأشار إلى أنّه “في حال احتاجت المعركة المزيد من الجنود؛ فإن هناك مئات العناصر من الجيش الوطني سيلبون النداء على الفور”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق