سورية الآن

مجلس الأمن يفشل في تمرير مقترح كويتي حول سورية

 

فشل مجلس الأمن الدولي، أمس الأربعاء، في التوصل إلى اتفاق بشأن بيانٍ اقترحته حكومتا الكويت والسويد، يتعلّق بالوضع الإنساني في سورية.

وقال السفير الكازاخي خيرت عمروف (الرئيس الدوري لمجلس الأمن)، في تصريحات للصحفيين: إنّ “هناك جهدًا بذلته دولتا الكويت والسويد (عضوين غير دائمين بمجلس الأمن)، بخصوص المطالب الرئيسة الخمسة لمنسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، حول الوضع الإنساني في سورية، لكن لم نتوصل إلى نتيجة إيجابية بخصوصها”.

تتضمن المطالب الخمسة للمسؤول الأممي لوكوك: “إيجاد تمويل عاجل لخطة المنظمة الأممية للاستجابة الإنسانية السورية لعام 2018. الاتفاق العاجل بشأن عمليات الإجلاء الطبي، تقديم المساعدة للمحاصرين في الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق ومناطق أخرى، تحسين وصول المساعدات الإنسانية، ترتيبات أكثر فاعلية لتمكين الأمم المتحدة من دعم عمل المنظمات الإنسانية غير الحكومية في سورية”.

ستتولى الكويت الرئاسة الدورية لمجلس الأمن، بدءًا من اليوم الخميس، ومن المتوقع أن تبذل جهودًا إضافية لتحقيق المطالب الإنسانية في سورية. وتوجه مؤسسات أممية، ودول غربية، انتقاداتٍ لاذعة لقوات النظام والميليشيات الموالية لها، لانتهاكها المستمر لحقوق الإنسان، وحصارها آلاف المدنيين في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق