سورية الآن

قافلة مساعدات أممية تدخل غوطة دمشق

 

ذكرت الأمم المتحدة والهلال الأحمر السوري، اليوم الأربعاء، أن “قافلة إغاثة من تسع شاحنات، تنقل إمدادات صحية وغذائية لما يصل إلى 7200 شخص، وصلت إلى الغوطة الشرقية بريف دمشق”. بحسب وكالة (رويترز).

أشارت الوكالة والهلال، في حسابهما على (تويتر)، إلى أن “قافلة المساعدات هي الأولى، منذ أواخر تشرين الثاني/ نوفمبر، التي تدخل إلى الغوطة الشرقية، حيث يعيش نحو 400 ألف مدني تحت الحصار، وتأتي بعد شهور من مناشدة الأمم المتحدة للحكومة السورية إصدار الأوراق اللازمة ووقف إطلاق النار”.

وكان راميش سنغهام، نائب المنسق الإقليمي لشؤون المساعدات الإنسانية لسورية في الأمم المتحدة، قد حمّل في لقاء سابق مع (جيرون) حكومةَ النظام مسؤولية عدم وصول المساعدات إلى الغوطة، وقال: “نخاطب حكومة دمشق بشكل أسبوعي للحصول على موافقات، دون أن نتلقى أي استجابة”. (https://geiroon.net/archives/110334).

إلى ذلك، ذكر (مركز الغوطة الغوطة الإعلامي) أنّ “مدنيًا قُتل، وأصيب آخرون اليوم، في قصف مدفعي لقوات النظام على حي جوبر شرق العاصمة دمشق، الخاضع لسيطرة فصائل المعارضة”.

في سياق متصل، أفاد المركز أن “(اتحاد الأطباء السوريين الأحرار)، نظم وقفة احتجاجية على أنقاض أحد المشافي المدمرة في الغوطة الشرقية؛ تنديدًا بالصمت الدولي حول تصعيد النظام الأخير على مدن وبلدات الغوطة”. ولفت إلى أن “المحتجين رفعوا لافتات، كُتب عليها: (أنقذوا الغوطة، الحصار والجوع يفتكان بأهالي الغوطة، شاركونا مشاعرنا علّ إنسانية العالم تتحرك)، وغيرها من العبارات الداعية للتضامن مع الغوطة”.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق