سورية الآن

“الحر” يواصل تقدمه وميليشيات موالية تدخل عفرين

 

سيطر الجيش السوري الحر والقوات التركية، اليوم الإثنين، ضمن عملية (غصن الزيتون) على ثلاث قرى وتلة، في محيط عفرين بريف حلب الشمالي، بالتزامن مع أنباء تتحدث عن دخول ميليشيات موالية للنظام إلى المدينة.

ذكرت وكالة (الأناضول) أنّ القرى التي سيطر عليها الجيش الحر والقوات التركية، هي: (ايكي دام، وشلتاح، ومرساوا) في ناحية شران شمال عفرين، وتلة (687) في ناحية راجو غرب المدينة، وبذلك يرتفع عدد النقاط التي سيطر عليها الجيش السوري الحر، مدعومًا بالقوات التركية، إلى 72 نقطة، بينها مركز ناحية، و50 قرية و3 مزارع و18 جبلًا وتلة استراتيجية.

تزامن تقدّم الجيش الحر في منطقة عفرين، بقدوم تعزيزات لمقاتلي ميليشيا (قسد) إلى المدينة -روّج إعلام النظام أنها قوات شعبية تابعة له- من حي الشيخ مقصود في حلب، إلى المدينة، عبر معبر (نبّل) الفاصل بين مناطق سيطرة ميليشيات تابعة لقوات النظام وميليشيا (قسد) في عفرين.

فيما أفادت وكالة أنباء النظام السوري (سانا)، اليوم الإثنين، عن اتفاق مع المسلحين الأكراد في عفرين، على دخول قوات شعبية إلى عفرين، لما أسمتها بـ “دعم صمود أهالي المدينة في مواجهة العدوان التركي عليها”.

إلى ذلك، قال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الأردني عقده في العاصمة الأردنية عمان اليوم: “لا مشكلة إن كان النظام السوري سيدخل عفرين، من أجل تطهيرها من (ي ب ك)، لكن إن كان دخولهم لحماية هذا التنظيم؛ فلا أحد يستطيع وقف الجنود الأتراك”، وأكد المسؤول التركي أنّ بلاده “حريصة دائمًا على وحدة الأراضي السورية”.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق