سورية الآن

الأولى من نوعها.. قمة قد تجمع ترامب بـ “جون أون”

 

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، استعداده لعقد قمةٍ مع رئيس كوريا الشمالية كيم جونج أون. وإذا حدثت هذه القمة؛ فستكون القمة الأولى التي تُعقد بين البلدين، على الإطلاق، بحسب (رويترز).

أكد ترامب، في تغريدة على حسابه في (تويتر)، أمس الخميس، أن جون أون “تحدث مع ممثلي كوريا الجنوبية عن نزع السلاح النووي، وليس مجرد التجميد”، وأفاد أنه “لن تكون هناك تجارب صاروخية في كوريا الشمالية، خلال هذه الفترة”.

وكان تشونج يوي-يونج، رئيس مكتب الأمن القومي في كوريا الجنوبية، قد قال في تصريح صحفي في البيت الأبيض، الإثنين الماضي: إن زعيم كوريا الشمالية تعهد “بنزع السلاح النووي، وتعليق التجارب النووية والصاروخية”.

أضاف تشونج، الذي يزور واشنطن مع رئيس جهاز الاستخبارات الكورية الجنوبية سوه هون، أن ترامب وافق على دعوة جون أون إلى عقد قمة بينهما، وأشار إلى أنها يمكن أن تُعقد “بحلول أيار/ مايو المقبل، لكن المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز قالت: “إن الاجتماع قد يُعقد في غضون بضعة أشهر، على أن يحدد موعده ومكانه لاحقًا”.

يشار إلى أن حدة التوتر بين البلدين تصاعدت، على نحو واضح، خلال الأشهر القليلة الماضية، حيث تبادلا التهديدات والتحذيرات التي وصلت إلى التلويح بالخيارات العسكرية، وذلك على إثر التجارب التي تجريها بيونغ يانغ على تطوير برنامجها النووي، وكذلك الصواريخ البالستية. (ح.ق).

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق