سورية الآن

روسيا ترتكب مجزرة في كفر بطنا

 

قُتل نحو 50 مدنيًا على الأقل، وجرح آخرون، اليوم الجمعة، في غارات جوية شنها الطيران الروسي على سوق شعبي، في مدينة كفربطنا بالغوطة الشرقية.

قال الناشط مازن الشامي لـ (جيرون): إنّ “الغارات الجوية الروسية، بالنابالم الحارق على البلدة، أدت إلى احتراق وتفحم معظم جثث شهداء المجزرة”، وأشار إلى تعذّر وصول فرق الإسعاف والدفاع المدني إلى أماكن القصف؛ بسبب الدمار الهائل”.

ذكر الشامي أنّ “عدد الغارات الجوية على مدن وبلدات الغوطة، بلغ نحو مئتي غارة على الأقل”، اليوم الجمعة، وأشار إلى أنّ “حصيلة ضحايا تلك الغارات على الغوطة، بلغت نحو 65 شهيد”.

إلى ذلك، وثّق الدفاع المدني في الغوطة الشرقية، أمس الخميس، مقتل نحو “21 مدنيًا في زملكا، وسبعة آخرين في حزة، في نحو 30 غارة جوية، و28 برميلًا متفجرًا، إضافة إلى القصف المدفعي والصاروخي المكثف”.

وأدى القصف المكثّف على قرى وبلدات الغوطة الشرقية، إلى نزوح نحو 12 ألف مدني، من بلدة حمورية إلى دمشق. وتبادل فيها مقاتلو المعارضة وقوات النظام السيطرة على حمورية، خلال اليومين الماضيين.

وتشن قوات النظام وروسيا حرب إبادة على الغوطة، منذ نحو ثلاثة أسابيع؛ أدت إلى مقتل 900 مدني على الأقل، وجرح أربعة آلاف آخرين.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق