سورية الآن

قصف روسي يدمر مشفى في ريف حماة

قُتل ثلاثة مدنيين، بينهم سيدة، اليوم الأربعاء، في قصف جوي ومدفعي شنته قوات روسيا والنظام على ريف حماة الشمالي، كما تسبب القصف في خروج مشفى عن الخدمة.

ذكر ناشطون أنّ “غارة جوية روسية استهدفت مشفى كفرزيتا؛ ما أدى إلى مقتل سيدة، وإصابة عدد من العاملين فيه”، وأشاروا إلى “خروج المشفى عن الخدمة، بسبب تعرضه لدمار كامل”.

ودعا بيان أصدرته مديرية الصحة الحرة، اليوم الأربعاء، “المنظمات الإنسانية والطبية، إلى تحمّل مسؤوليتها في حماية الكوادر والمنشآت الطبية، من الاستهداف المتعمد من قبل نظام الأسد وحلفائه”. وبحسب بيان المديرية، فإنّ “المشفى يقدّم خدمات الرعاية الصحية الأولية، ويحوي حواضن للأطفال”.

إلى ذلك، قال ناشطون لـ (جيرون) إنّ “مدنيين اثنين قُتلا، وأصيب آخرون؛ في قصف مدفعي لقوات الأسد على مدينة اللطامنة”،  وأن “قوات النظام قصفت قرى (الزكاة، الأربعين، الصخر، حصرايا، الجيسات، والجنابرة)، بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ”، من دون ورود أنباء عن وقوع إصابات.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق