سورية الآن

الروس يستطلعون نقاط مراقبة بريف إدلب

دخل، صباح اليوم الخميس، وفدُ استطلاع من الشرطة العسكري الروسية، إلى عدد من البلدات في منطقة سنجار بريف إدلب الجنوبي؛ بهدف إقامة نقاط مراقبة فيها، تنفيذًا لاتفاق (أستانا).

قال قائد عسكري معارض، فضّل عدم نشر اسمه، لـ (جيرون): إنّ “ثلاثة سيارات، تُقلّ ضباطًا في الشرطة العسكرية الروسية، زارت بلدات (تل مراق، أم صهريج، وأبو دالي) بريف إدلب الجنوبي الشرقي؛ بهدف نشر نقاط مراقبة فيها”.

ورجّح أن “يتمّ نشر نقاط المراقبة في النقاط الثلاث، خلال الأيام القليلة المقبلة، بحيث تكون في مواجهة نقطتي المراقبة اللتين أنشأتهما القوات التركية، في بلدة (تل طوقان) وصوامع (أم صرمان) بريف إدلب الشرقي، قبل عدة أسابيع، تطبيقًا لمخرجات أستانا”.

يُذكر أن الشرطة الروسية نشرت نحو 40 آلية عسكرية، من ضمنها عدّة دبابات، في  شباط / فبراير الماضي، في بلدة الحاضر بريف حلب، التي تبعد نحو 3 كم (خط نظر) من نقطة تمركز القوات التركية في بلدة الهضبة، بمحيط بلدة العيس في ريف المحافظة الجنوبي.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. تنبيه: this hyperlink
إغلاق