سورية الآن

الائتلاف الوطني السوري ينتخب قياداته

انتخب الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة رئيسَه وأمينه العام وهيئته السياسية، أمس الأحد، وذلك في إطار الدورة 39 لاجتماع الهيئة العامة التي انطلقت أول أمس السبت.

قال مصدر في الائتلاف، فضل عدم نشر اسمه، لـ (جيرون): إن الانتخابات التي شهدها الائتلاف، أمس الأحد، توّجت عبد الرحمن مصطفى رئيسًا للائتلاف، كما حصل فيها نذير الحكيم على ولاية جديدة من النيابة العامة، في حين حصل كل من عبد الباسط حمو، بدر جاموس، ديما موسى، على منصب نواب رئيس الائتلاف.

أضاف المصدر أن الهيئة السياسية الجديدة ضمّت كلا من “أنس العبدة، هادي البحرة، عبد الأحد اسطيفو، محمد العبد الله، بشار الزعبي، أمل شيخو، رياض الحسن، أحمد رمضان، جمال الورد، محمد سليم الخطيب، عقاب يحيى، محمد يحيى مكتبي، هيثم رحمة، ياسر فرحان، حواس خليل، عبد المجيد البركات، محمد سلو، فادي إبراهيم، فؤاد عليكو”.

يذكر أن الائتلاف بدأ اجتماعات هيئته العامة يوم السبت، وقال الائتلاف عبر موقعه الإلكتروني: إن أعضاء الائتلاف “بحثوا آخر التطورات الميدانية والسياسية، وعلى رأسها ملف جرائم الحرب، واستمرار الانتهاكات من قبل نظام الأسد وروسيا وإيران، بحق المدنيين في مناطق مختلفة في سورية”.

أضاف أن أعضاء الهيئة العامة شددوا “على إدانتهم الشديدة لسلسلة عمليات التهجير القسري التي تحدث، وآخرها كان في ريف حمص الشمالي، إضافة إلى الغوطة الشرقية بريف دمشق”، مؤكدين أن “استخدام السلاح الكيمياوي من قبل نظام الأسد بشكل متكرر هو تحدٍ صارخ للأمم المتحدة وللقرارات الدولية”، منوهين إلى ضرورة على “تفعيل الآلية الدولية للمحاسبة السورية، ومحاكمة بشار الأسد وكافة رموز نظامه”.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق