سورية الآن

التحالف و”قسد” يشتركان في مجزرة الحسكة

قُتل 11 مدنيًا في ريف الحسكة الجنوبي، وجُرح عدد آخر، في غارات جوية شنتها مقاتلات التحالف على المنطقة، وفي قصف مدفعي مصدره ميليشيات (قوات سورية الديمقراطية/ قسد).

أكد ناشطون مقتل 8 أشخاص، في قرية (الجزاع) في ريف الحسكة الجنوبي، وإصابة آخرين، في غارات جوية لطيران التحالف الدولي، كما قُتل ثلاثة مدنيين آخرين، نتيجة قصف مدفعي مصدره ميليشيا (قسد) على قرية (السايح)، بحسب ناشطين.

يشهد ريف الحسكة الجنوبي قصفًا يوميًا من قوات التحالف الدولي، ونزوحًا كثيفًا للمدنيين؛ بسبب المعارك التي بدأت قبل يومين، بين (قسد) وتنظيم (داعش)، حيث ما زال الأخير يسيطر على بعض القرى الحدودية مع العراق، في أقصى جنوب المحافظة.

يذكر أن منظمات دولية ومحلية وثقت ارتكاب التحالف عشرات المجازر في سورية، منذ بدء عملياته ضد تنظيم (داعش)، راح ضحيتها عدة آلاف من المدنيين، كان أشهرها مجزرة قرية (التوخار) قرب مدينة منبج عام 2016، حيث قُتل 125 مدنيًا في غارة للتحالف نتيجة إحداثيات خاطئة.  (س. أ)

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق