سورية الآن

نائب روحاني: الشركات الإيرانية مستعدة للمساهمة في إعادة إعمار سورية

قال النائب الأول للرئيس الإيراني إسحاق جهانغيري: إن الشركات الإيرانية “مستعدة للمساهمة في إعادة إعمار سورية، على جميع الصعد”، وذلك خلال لقاء جمعه مع وزير اقتصاد النظام السوري محمد سامر الخليل، أمس الثلاثاء في العاصمة طهران، بحسب موقع (روسيا اليوم).

زعم جهانغيري أن “إيران ستقف، حكومة وشعبًا، إلى جانب سورية في مرحلة إعادة الإعمار، كما وقفت إلى جانبها في مرحلة مكافحة المجموعات الإرهابية”، مضيفًا أن مساهمة الشركات الإيرانية، في إعادة إعمار سورية، “تتطلب إزالة العقبات المصرفية بين البلدين”.

وأضاف أن هناك “ضرورة للارتقاء بالعلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين، بالتوازي مع العلاقات السياسية”، مشيرًا إلى استعداد بلاده “للتوقيع على اتفاقية ثلاثية مع سورية والعراق، في مجال التعاون الاقتصادي”، وقال إنه بحث “مع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، هذا الموضوع.. بغداد أبدت استعدادها لذلك”.

بدوره، أكد سامر الخليل أهمية “تنفيذ الاتفاقات المبرمة مع إيران، وتطوير فرص التعاون والأرضيات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والخدمية بين الجانبين”. وأشار أيضًا إلى “أهمية الربط السككي، وتطوير اتفاقية التجارة الحرة بين البلدين، وتفعيلها بما يعود بالفائدة عليهما، وكذلك التعاون المصرفي”.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق