سورية الآن

توفير الرغيف أول احتياجات النازحين في إدلب

قال محمد الشامي، مدير فريق (منسقو الاستجابة في الشمال السوري): إن آلاف “العائلات النازحة في مدينة إدلب بحاجة ماسة إلى برنامج غذائي، يكفل لها حصة غذائية شهرية”.

وأضاف: “كما تحتاج العائلات إلى توفير رعاية صحية دائمة، وبخاصة لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة (المعاقين ومصابي الحرب)، وإلى توفير مادة الخبز مجانًا، حيث إن المنظمات تقوم بتأمين الحصص الغذائية بحدها الأدنى”.

طالب الشامي بـ “توفير الملابس الجاهزة للمهجرين، حيث إن معظمهم خرجوا دون أخذ شيء معهم؛ بسبب الحصار الذي فرضته قوات النظام على مناطقهم، وبزيادة الفاعلية التعليمية من خلال إدراج الأطفال بشكل كامل في المدارس، والتخفيف من عمالة الأطفال”، مشيرًا إلى “اضطرار بعض العائلات إلى الدفع بأطفالهم إلى سوق العمل؛ من أجل تأمين الاحتياجات اليومة للأسرة”.

وكان الفريق، قد نشر على صفحته في (فيسبوك) إحصاءً أوليًا عن عدد العائلات النازحة في إدلب المدينة، حيث بلغ العدد 13237 عائلة، أي ما يعادل 65 ألف شخص، قادمين من مختلف المحافظات السورية، وأضاف “نحن مستمرون في عملية الإحصاء”، وتوقع أن تصل “أعداد النازحين في المدينة إلى نحو 100 ألف نسمة”. كما أحصى الفريق ذاته، في وقت سابق، عدد سكان محافظة إدلب من سكان أصليين ونازحين، حيث بلغ العدد الكلي لسكان المحافظة نحو 3.6 مليون نسمة.

Author

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. تنبيه: 웹툰 사이트
إغلاق