سورية الآن

النظام الأسدي يعتقل عجوزًا فلسطينية بذريعة انتماء ابنها لفصيل معارض

اعتقل النظام الأسدي امرأة فلسطينية عمرها 70 عامًا، بذريعة انتماء ابنها إلى فصيل عسكري معارض، كان يقاتل في مخيم اليرموك في دمشق.

وقالت (مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية)، أمس الخميس: إن قوات النظام داهمت قبل ثمانية أيام منزل المرأة الفلسطينية التي تعاني من مرض مزمن وتتحرك بصعوبة، فاعتقلتها ونقلتها إلى جهة مجهولة.

أشارت (المجموعة) إلى أن عدد النساء الفلسطينيات في معتقلات النظام بلغ 106، منذ بدء الثورة السورية في آذار/ مارس 2011، بينما قُتل أكثر من 485 فلسطينية من جراء العمليات العسكرية، من بين 3645 لاجئًا فلسطينيًا قتلهم النظام الأسدي في سورية في سبع سنوات. في حين يُعد 301 آخرون في عداد المفقودين خلال الفترة ذاتها.

واضطر أكثر من 120 ألف لاجئ فلسطيني، من أصل نصف مليون، إلى الفرار من سورية خلال السنوات السبع الماضية، حسب (مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية)، التي وثّقت مقتل 518 لاجئًا فلسطينيًا على الأقل تحت التعذيب، في سجون ومعتقلات النظام، آخرهم المصور نيراز سعيد.

Author

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. تنبيه: view publisher site
إغلاق