سلايدرسورية الآن

مجلس عزاء للقتلى تحت التعذيب في سجون النظام

كان نصيب محافظة الحسكة منهم نحو 750 شابًا

نظمت فعاليات مدنية وسياسية من محافظة الحسكة، أمس الأحد، جلسة عزاء في مدينة (شانلي أورفا) التركية، تخليدًا لذكرى أبناء المحافظة الذين قضوا في معتقلات النظام السوري.

قال مضر حماد الأسعد، عضو المكتب السياسي في (التجمع الوطني لقوى الثورة في الحسكة)، لـ (جيرون): إن “هدف التأبين هو توجيه رسالة إلى العالم أن هذه الجريمة مستنكرة بحق هؤلاء الشباب، ولا سيما أن معظمهم من شباب الحراك السلمي، وأن عليه التحرك لإنقاذ من تبقى من المعتقلين السوريين قبل أن يلاقوا المصير نفسه، ومحاسبة النظام السوري الذي قتل هؤلاء المعتقلين”.

أضاف الأسعد: “التأبين أيضًا جاء مواساة لذوي الضحايا الذين أُبلغوا بمقتل أبنائهم في معتقلات النظام، وكان نصيب محافظة الحسكة منهم نحو 750 شابًا، وقد تم التأبين بحضور مئات السوريين في مدينة أورفا، ومن باقي المدن التركية”.

يذكر أن نظام الأسد سلّم دوائر السجل المدني في مدن ومحافظات سورية، خلال الأسابيع الماضية، قوائم بأسماء آلاف المعتقلين ممن تمت تصفيتهم في سجونه، كان نصيب الحسكة منهم 750 اسمًا، معظمهم من حي غويران في المدينة الذي عرف بتظاهراته المعارضة للنظام منذ عام 2011.

جيرون – من حفل تأبين معتقلي الحسكة في مدينة أورفا التركية 19/ 08/ 2018
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق