آخر الأخبارسورية الآن

بولتون: لن ننسحب من سورية طالما بقيت إيران هناك

قال مستشار الرئيس الأميركي للأمن القومي جون بولتون إن الولايات المتحدة لن تغادر سورية طالما بقيت القوات الإيرانية هناك.

وقال بولتون، في تصريح على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، أمس الاثنين: “ما دامت القوات الإيرانية تعمل خارج حدود إيران؛ فلن نغادر”، مطالبًا بمغادرة كل من له صلة بإيران من سورية، وفق ما ذكرته صحيفة (واشنطن بوست).

يأتي هذا التصريح خلافًا لما تكرر من أقوال عسكريين وسياسيين أميركيين بأن القوات الأميركية في سورية ستنسحب فور انتهاء مهمتها بالقضاء على (داعش).

وعقب تصريحات بولتون، قال وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس: “إن المهمة العسكرية الأميركية في سورية ما تزال تركز على تنظيم (داعش) واجتثاثه”، مؤكدًا أن القوات الأميركية في سورية باقية هناك بأمرٍ من الأمم المتحدة، نافيًا وجود أي أهداف أخرى.

وأثارت تعليقات المسؤولين الأميركيين أسئلة في أوساط مختلفة، تشكك في أن إدارة ترامب قد تكون تبنت سياسة جديدة بشأن سورية.

وقال المبعوث الأميركي إلى سورية جيمس جيفري: “إضافة إلى الهدف الأول المتمثل في هزيمة تنظيم (داعش)، فإن الولايات المتحدة تسعى الآن لبذل جهد أكبر، لضمان خروج إيران وميليشياتها من سورية”.

وفي 2017، كتب بولتون: إيران تسيطر على العراق وسورية ولبنان، عبر ميليشيا (حزب الله)، وفي حال استمرارها في التمدد، فإنها “ستخلق وجودًا استراتيجيًا يهدد أمن إسرائيل والبلدان المجاورة”.

وتقول (واشنطن بوست) إن وجود بولتون في البيت الأبيض، بعد القضاء على (داعش)، سيحول تركيز القوات الأميركية في سورية إلى الوجود الإيراني، سعيًا لعرقلة تقدمها في المنطقة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق