سلايدرسورية الآن

تصاعد عدد نقاط التظاهر من جمعة إلى أخرى.. واليوم (الحرية للمعتقلين)

خرجت اليوم، بعد صلاة الجمعة، عشرات التظاهرات في الشمال السوري، تحت شعار (الحرية للمعتقلين)، منها ما كان مركزيًا، من خلال تجمّع متظاهرين من القرى المحيطة بالمدن الرئيسة، في نقطة تظاهر في المدينة، كما في خان شيخون، ومعرة النعمان، وأريحا في الريف الجنوبي، وسراقب في الريف الشرقي، ومدينة إدلب في الوسط، إضافة إلى نقاط عدة، منها: سلقين، وحارم، وجسر الشغور، وسرمدا، والدانا، ومخيمات الشمال.

وشهدت الجمعة الماضية التي رفعت شعار (لا دستور ولا إعمار حتى إسقاط بشار) خروجَ ما لا يقل عن 150 تظاهرة كبيرة في عموم الشمال السوري، في حلب، وإدلب، إضافة إلى ريف حماة الشمالي الشرقي، بعد أسبوع من تسجيل 130 نقطة تظاهر في جمعة (لا بديل عن إسقاط النظام).

ومن بين نقاط التظاهر اليوم، إضافة إلى ما ذُكر: الأتارب، إحسم، سرمدا، كفروما، حاس، أريحا، أطمة، عنجارة، دارة عزة، كفرعويد، كفرنبل، اللطامنة، البارة، دير سنبل، بليون، حزانو، معرتمصرين، عفرين، قلعة المضيق، حزارين، مورك، قباسين، كفرنبودة، كفر سجنة، الهبيط، الحويز.

يُذكر أن كافة المصادر والمراجع السورية والدولية والأممية تتفق على أن النظام يحتجز ما لا يقل عن 200 ألف معتقل في سجونه وأفرع مخابراته الـ 17 المعلومة، وأن عددًا كبيرًا من المعتقلين يُصنفون ضمن فئة (المخفيين قسرًا)، فضلًا عن عشرات الآلاف الذين قتلهم النظام تحت التعذيب.

كما تتفق المراجع على أن المعتقلين لدى الفصائل المعارضة، أو التشكيلات المسلحة السلفية، لا يشكل عددهم سوى نسبة ضئيلة من مجموع المعتقلين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق