سورية الآن

البنتاغون: هجوم إيران على شرق سورية غير مسؤول.. وإيران تؤكد استمرار عملياتها

أكدت ​وزارة الدفاع الأميركية​ (​البنتاغون)، مساء أمس الاثنين، أن استهداف ​إيران​ بالصواريخ الباليستية مواقع شرق سورية يشكل تهديدًا غير مسؤول لجهود مكافحة الإرهاب.

قال المتحدث باسم (البنتاغون) سين روبرتسون: إن “إيران نفذّت هجومًا صاروخيًا ضد أهداف شرق سورية، من دون تنسيق مع ​التحالف الدولي​ بقيادة ​الولايات المتحدة”، مضيفًا: “نحن نقيّم الهجوم، بالرغم من أنه لم يلحق أضرارًا بقوات التحالف”، بحسب ما نقلت وكالة (الأناضول).

وأضاف روبرتسون: “بالأخذ بعين الاعتبار المجال الجوي المعقد هناك؛ فإن هجمات كهذي تعرّض ​القوات​ التي تكافح تنظيم (داعش) بشكل فعّال في سورية، للخطر”.

تصريحات البنتاغون تزامنت مع تأكيدات رئيس الأركان الإيراني محمد باقري أن بلاده ستواصل عملياتها في سورية، حيث قال إن “عملية استهداف مواقع (داعش) في سورية كانت ناجحة، وقُتل فيها العديد من قادة التنظيم”، مضيفًا: “هذه كانت البداية، وسوف تتواصل العمليات، وعلى الإرهابيين أن يدركوا أن إيران ستنتقم”.

يذكر أن الحرس الثوري الإيراني أعلن، أمس الاثنين، أنه استهدف مواقع قرب مدينة البوكمال، بـ 6 صواريخ باليستية أطلقها من محافظة كرمنشاه الإيرانية، ردًا على هجمات الأحواز الأسبوع الماضي التي استهدفت عرضًا عسكريًا للحرس الثوري، وتبناها تنظيم (داعش).

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق