آخر الأخبارسورية الآن

قصف مكثف على جنوب إدلب وقتلى في خان شيخون

قُتل مدنيان وأُصيب آخرون، اليوم الأربعاء، من جراء استهداف قوات النظام مدينة خان شيخون جنوب إدلب، بعشرات القذائف المدفعية والصاروخية.

وقال شريف إسماعيل، متطوع في الدفاع المدني، لـ (جيرون): “إن قوات النظام المتمركزة في بلدة (القبيبات) بريف حماة الشمالي، استهدفت الأحياء السكنية لمدينة خان شيخون الواقعة ضمن اتفاقية (المنطقة منزوعة السلاح)، بأكثر من خمس وعشرين قذيفة مدفعية وأخرى صاروخية شديدة الانفجار، ما أدى إلى مقتل مدنيين اثنين، في حصيلة أولية، وإصابة خمسة آخرين بعضهم في حالة حرجة، إضافة إلى دمار كبير في الممتلكات”.

أضاف إسماعيل أن “فرق الدفاع المدني والإنقاذ في المنطقة عملت على انتشال الضحايا، ونقل المصابين إلى النقاط الطبية في المدينة لتلقي العلاج، بالتزامن مع استمرار قوات النظام في قصف المدينة، وتحليق مكثف لطائرات الاستطلاع في سماء المنطقة”.

وكان (منسقو الاستجابة في الشمال السوري) قد أصدروا بيانًا، يوم السبت الماضي، دانوا فيه “الأعمال العدائية التي تقوم بها قوات النظام وروسيا في (المنطقة منزوعة السلاح)، مطالبين “كافة الدول والجهات المعنية، بالضغط بشكل مؤثر على روسيا، لإيقاف تلك الأعمال العدائية المستمرة”.

يشار إلى أن بلدات (التح، جرجناز، خان شيخون، التمانعة، وكفرنبل) في ريف إدلب الجنوبي شهدت، يوم أمس الثلاثاء، قصفًا مكثفًا من مواقع قوات النظام  المتمركزة في (أبو دالي، وقبيبات الهدى، وتل صلبا وأبو ظهور) بريفي إدلب وحماة، ما أدى إلى مقتل طفلة في كفرنبل، ووقوع عشرات الإصابات بين المدنيين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق