سورية الآن

تركيا تفتح بوابة حدودية جديدة وباب السلامة “قيد الصيانة”

 

تستعدّ السلطات التركية لفتح بوابة الراعي (جوبان بي) الحدودية مع سورية، أمام الحركة التجارية، بعد تحويلها إلى معبر رئيسي بين البلدين. في وقت صرح فيه مسؤولون أتراك عن قرب إغلاق معبر باب السلامة لمدة عام بسبب “أعمال الصيانة”، بحسب وكالة (الأناضول).

وصادقت وزارة التجارة والجمارك التركية، مؤخرًا، على تحويل البوابة الواقعة في بلدة “إلبيلي” بولاية كلس (جنوب)، إلى معبر رئيسي؛ ليكون شريانًا جديدًا للأنشطة التجارية في المنطقة.

توقع والي كلّس: محمد تكين أرسلان، أن يدخل المعبر حيز الخدمة، بحلته الجديدة، في غضون عشرة أيام، وقال: إنّ “المعبر سيفسح المجال أمام مرور البضائع بشكل سلس، بدءًا من الأغذية، وصولًا إلى مواد البناء الضرورية لإعادة إعمار المدن، في مناطق (درع الفرات)، التي يقطنها نحو مليون سوري”.

أشار أرسلان إلى أن الجانب التركي قدّم “دعمًا فنيًا وخدمات استشارية لإدارة المعبر على الجانب السوري”، وأكد أنّ “سلطات الولاية تعمل على تطوير الحركة التجارية، بين كلّس من جهة، ومدينتي أعزاز والباب السوريتين من جهة أخرى”.

لفت أرسلان إلى أن المعبر الجديد سيكون بديلًا عن معبر (أو نجو بنار) المقابل لمعبر باب السلامة، الذي سيكون قيد الصيانة لمدة عام من الآن، وسيُغلَق أمام الحركة التجارية”. وذكر أن “البوابة تضم حاليًا كافة الوحدات الضروية للعمل كمعبر رئيس، حيث سيكون هناك عناصر شرطة، وكوادر صحية، وإدارة جمركية، وموظفو المالية”.

أعرب المسؤول التركي عن ثقته بأن “يسهم المعبر الجديد في تنشيط الحركة التجارية، في ولايات مثل (كلّس) و(غازي عنتاب) و (قهرمان مرعش)، وتعزيز صادرات البلاد بشكل عام”.

تطل البوابة على بلدة جوبان باي (الراعي) بريف محافظة حلب شمال سورية، حيث نفذت قوات الجيش التركي، خلال الفترة من آب أغسطس/ 2016 حتى آذار مارس/ 2017، عملية (درع الفرات)، دعمًا للجيش السوري الحر.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق