سورية الآن

مسؤول أميركي: خروج واشنطن من سورية سيكون أسوأ قرار

علّق السيناتور الأميركي لينزي غراهام، على تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب (أن واشنطن ستغادر سورية)، بالقول إن هذا الانسحاب، في حال تمّ، سيكون أكبر خطأ يرتكبه الرئيس ترامب.

أضاف غراهام، وهو عضو لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ، في تصريحات تلفزيونية: “لقد أوصلنا تنظيمَ (داعش) إلى حافة الهزيمة، وإذا كنتم تريدون إبعاده عن الحافة؛ فاسحبوا الجنود الأميركيين”.

تابع: “هذه كارثة قيد الإعداد.. ما زال هناك أكثر من 3000 مقاتل من (الدولة الإسلامية) يجوبون سورية. وإذا سحبنا قواتنا في أي وقت قريب؛ فسيعود التنظيم وستخرج الحرب بين تركيا والأكراد عن السيطرة، وستُمنح دمشق للإيرانيين دون وجود أميركي”، وفق ما نقلت وكالة (رويترز).

من جهة ثانية، قال مسؤول رفيع في الإدارة الأميركية: إن “مستشاري ترامب يعتقدون أن الجيش الأميركي يحتاج إلى البقاء في سورية بأعداد صغيرة، مدة عامين آخرين على الأقل”، وفق ما نقلت عنه الوكالة.

وأوضح المسؤول الأميركي أن الرئيس ترامب “غير راض عن هذه النصيحة، لكن ليس من الواضح إن كان سيأمر فعلًا بسحب القوات”.

مقالات ذات صلة

إغلاق