سورية الآن

“قسد” تجدد فرض التجنيد القسري في منبج

هددت ميليشيات (قوات سورية الديمقراطية/ قسد)، في بيانٍ أصدرته أمس الإثنين، شبانَ مدينة منبج، بالسوق الإجباري إلى معسكراتها، وبفرض غرامات مالية على كل “من يتخلف” عن الالتحاق، وحددت مدة أسبوعين لما أسمته “تسوية أوضاع الشباب”.

دعَت (قسد) في البيان “الشباب، ممن هم من مواليد 1988 حتى مواليد عام 2000، إلى الالتحاق بواجب الدفاع الذاتي، وتسوية أوضاعهم، ويُعدّ هذا (البيان) بلاغًا شخصيًا للمكلفين، وسيتعرض المتخلفون للسوق المباشر، ودفع غرامات مالية”.

يخضع الشباب، في المناطق التي تسيطر عليها (قسد)، للتجنيد القسري، حيث يُجبَرون على الخدمة تسعة أشهر على الأقل، وقد لاقى آلاف منهم مصرعهم، من خلال زجهم في الصفوف الأولى لجبهات القتال، خلال المعارك بين (قسد) وتنظيم (داعش).

يذكر أن أهالي مدينة منبج واجهوا قرارًا سابقًا لـ (قسد)، في كانون الأول/ ديسمبر العام الماضي، ونفذوا (إضراب الكرامة) احتجاجًا على هذه الإجراءات؛ ما أجبر (قسد) على التراجع عن قرارها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق