سورية الآن

باريس تتعرف على “متبرعي” داعش داخل أراضيها

أعلن فرانسوا مولان، مدعي عام باريس، اليوم الخميس، أن السلطات الفرنسية “تعرفت على 416 متبرعًا، شاركوا في تمويل تنظيم (داعش) عبر مبالغ زهيدة لكنها كثيرة”.

أوضح مولان، في حديث إلى إذاعة (فرانس إنفو)، أن عملًا “منسقًا بين أجهزة الاستخبارات المالية” سمح بالتعرف على 416 متبرعًا في فرنسا”، قدّموا دعمًا ماليًا للتنظيم، خلال السنوات الأخيرة، عادًا أن “العدد كبير”. بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وأضاف أن الاستخبارات “رصدت أيضًا 320 شخصًا يجمعون الأموال يتمركزون، بشكل خاص، في تركيا ولبنان، يتمكن عبرهم الجهاديون الموجودون في سورية من الحصول على الأموال”.

وهناك ملفات عديدة لدى القضاء، تشير إلى أهال يُشتبه بإرسالهم أموالًا إلى أبنائهم الذين يشاركون في القتال في صفوف الجماعات الجهادية، وقد صدرت أحكام في مثل هذه القضايا. بحسب الوكالة.

يذكر أن باريس تستضيف، منذ أمس الأربعاء، مؤتمرًا حول تمويل الإرهاب الدولي، ينهي أعماله اليوم الخميس، بمشاركة نحو 500 خبير و80 وزيرًا من 72 دولة، للبحث في سبل وقف تمويل الإرهاب الدولي، وخصوصًا لتنظيمي الدولة والقاعدة.

مقالات ذات صلة

إغلاق