آخر الأخبارسورية الآن

موسكو وأنقرة تقرران منح اتفاق إدلب مدة أطول

ذكر مستشار الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية يان إيجلاند، اليوم الخميس، أن موسكو وأنقرة قررتا منح مزيد من الوقت المتفق عليه، لتطبيق اتفاقهما القاضي بإقامة منطقة منزوعة السلاح، بعمق 15 – 20 كيلومترًا، على طول خط التماس بين قوات النظام وفصائل المعارضة المسلحة.

أضاف إيجلاند، أثناء اجتماع دوري في جنيف بشأن الأوضاع الإنسانية بسورية، أن قرار تمديد المهلة يؤدي إلى “ارتياح كبير، في منطقة يعيش فيها ثلاثة ملايين نسمة”. بحسب وكالة (رويترز).

وكان جيمس جيفري الممثل الأميركي الخاص بالملف السوري قد أشار، أمس الأربعاء، إلى انسحاب بعض المسلحين من المنطقة العازلة في إدلب، مع أسلحتهم الثقيلة، من دون أن يحدد هوية المنسحبين أجميعهم من المنتمين إلى “هيئة تحرير الشام”، أم لا.

وبحسب الاتفاق الروسي – التركي المبرم في 17 أيلول/ سبتمبر الماضي، يتعيّن على فصائل المعارضة المسلحة، ومن ضمنها (هيئة تحرير الشام/ النصرة)، الانسحاب من المنطقة.

في سياق آخر، ذكر المسؤول الأممي، خلال الاجتماع ذاته، أن “روسيا أعلنت سحب النظام القانون رقم 10 المثير للجدل، الذي يجيز مصادرة أراض وعقارات من اللاجئين“، مضيفًا أن “دبلوماسيًا روسيًا أبلغ المجتمعين بأن “أي إشارة إلى سريان القانون هي إشارة خاطئة”.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق