آخر الأخبارسورية الآن

“تحرير الشام” تنفي تسليم معبر مورك للشرطة التركية

نفت (هيئة تحرير الشام) أمس الجمعة، ما تداولته وسائل إعلام حول إفراغ (معبر مورك) بريف حماة الشمالي من (الهيئة) وتسليمه لقوات من الشرطة التركية.

وقال أبو عمر الحموي، إداري في معبر مورك، لـ (جيرون): “قمنا يوم أمس بنقل معدات المكاتب: (ألواح الطاقة الشمسية، وأجهزة الحاسوب، وأشياء لوجستية أخرى)، إلى محيط بلدة كفرزيتا بريف حماة، تحسبًا من أن تطالها قذائف قوات النظام التي استهدفت المنطقة عدّة مرّات”.

وأكد أن “المعدات ستعود إلى مكانها في مورك، حين يهدأ القصف ويعود المعبر إلى العمل”، موضحًا أن “معبر مورك مُغلق أمام حركة سير المدنيين والحركة التجارية، من طرف قوات النظام في صوران؛ نتيجة خلافات حصلت بين الشرطة الروسية والفرقة الرابعة، لفرض الأخيرة إتاوات عالية على أصحاب الشاحنات التجارية”.

يذكر أن (هيئة تحرير الشام) أعادت افتتاح معبر (مورك-صوران) الواصل بين مناطق سيطرة المعارضة وقوات النظام بريف حماة الشمالي، أمام الحركة التجارية، بداية تشرين الثاني/ نوفمبر الفائت، فيما أُغلق المعبر من طرف مناطق سيطرة النظام في صوران، في 22 تشرين الثاني/ نوفمبر الفائت، أمام الحركة التجارية وسير المدنيين، للأسباب المذكورة آنفًا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق