سورية الآن

“عمليات حوار كلس” تعلن استعادة أخترين بعد ساعات من تسلل عناصر التنظيم

أعلنت “غرفة عمليات حوار كلس” التابعة لعملية (درع الفرات) في بيان مصور، اليوم الأربعاء، أنها استعادت السيطرة على بلدة أخترين، بعد ساعات من محاولات عناصر تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) التسلل إلى داخل البلدة، وأكدت غرفة العمليات أن العمل العسكري جار؛ لاستعادة جميع القرى التي تسلل إليها التنظيم يوم أمس.

فيما نقلت وكالات أنباء، نقلًا عن مصادر عسكرية، سيطرة مقاتلي الجيش الحر على قرى (المسعودية، والزيادية)، بعد اشتباكات مع عناصر تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، خلفت قتلى، وجرحى في صفوف التنظيم.

في السياق ذاته، أكدت رئاسة الأركان التركية -في بيان لها- أن القوات التركية استهدفت 80 هدفًا لتنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، بهدف زيادة الضغط على عناصر التنظيم، وشل حركتهم في مناطق الاشتباك مع الجيش الحر، كما قامت فرق تفكيك الألغام التركية بمساعدة الجيش الحر في تفكيك الألغام التي زرعها التنظيم، حيث أكد البيان أن عدد الألغام التي فككتها هذه الفرق -منذ انطلاق عملية (درع الفرات) حتى الآن- وصل إلى 1033 لغمًا، و379 عبوة ناسفة.

أشار بيان الأركان التركية إلى أن عناصر التنظيم الإرهابي، استغلت الأجواء الجوية السيئة، يوم أمس الثلاثاء، وهاجمت مناطق سيطرة الجيش الحر جنوب بلدة أخترين، حيث استطاعت السيطرة على قرى عدة هناك.

وأضاف البيان أن الاشتباكات بين الجيش الحر، والتنظيم ما زالت مستمرة، وأسفرت -حتى الآن- عن مقتل 3 عناصر من الجيش الحر، وإصابة 4 آخرين.

من جانب آخر، أعلن تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) عبر حساب وكالة التنظيم الإخبارية (أعماق)، في موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، أنه استعاد السيطرة على حقل الرمي، وثلاث تلال محيطة به، شرق مدرسة المشاة، بعد هجوم شنه التنظيم على مواقع الوحدات الكردية هناك.

 

يذكر أن التنظيم أعلن -أمس الثلاثاء- أنه سيطر على 12 قرية، بعد هجوم شنه على مواقع الجيش الحر في هذه المنطقة، مستغلًا حالة الطقس السيئة التي حالت دون وجود غطاء جوي تركي لفصائل الجيش الحر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق