سورية الآن

بريطانيا والدنمارك تدعمان اللجوء السوري في الأردن

أعلنت وزارة التخطيط الأردنية اليوم السبت، عن توقيعها اتفاقية تمويل إضافي لمشروع (المجتمعات المستضيفة للاجئين السوريين)، مع البنك الدولي، حصلت بموجبها على تمويل بقيمة 10.8 مليون دولار.

وذكر وزير التخطيط والتعاون الدولي، عماد الفاخوري أن المنحة “مُقدمة من الدنمارك والمملكة المتحدة من خلال الصندوق الائتماني الذي يديره البنك الدولي لمشروع (المجتمعات المستضيفة للاجئين)”.

أشار بيان الوزارة إلى أن قيمة المساهمات الدولية (المنح) في المشروع بعد الاتفاقية التي تم توقيعها في 2013 بلغت نحو 67 مليون دولار اميركي “ساهمت في زيادة منعة بلديات تأثرت بأزمة اللجوء السوري، ووفق خطة الاستجابة الأردنية المعتمدة”.

تستفيد من التمويل 16 بلدية في كل من محافظات إربد، والمفرق، والزرقاء، ومعان، وعجلون، ومأدبا، والبلقاء التي استفادت من التمويل السابق والتي “تم اختيارها وفقًا لمعايير محددة تم وضعها مع البنك الدولي”، بحسب وكالة الانباء الأردنية (بترا).

وكانت الحكومة الأردنية وقعت الاتفاقية الأولى من “مشروع الخدمات الطارئة والصمود الاجتماعي للبلديات المستضيفة للاجئين السوريين” مع “البنك الدولي للإعمار والتنمية” في 12/ 10/ 2013. ولمدة ثلاث سنوات فقط.

يهدف المشروع إلى مساعدة البلديات الأردنية والمجتمعات المستضيفة للاجئين السوريين، التي تُقدّم خدمات مباشرة للاجئين المتدفقين، وذلك من خلال بناء وتقوية القدرات البلدية ودعم التنمية الاقتصادية المحلية. ويفترض أن تنتهي مدة المشروع بنهاية 2016. وهو مالم يفسره بيان “التخطيط” الأردنية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق